50 ألف وظيفة تنتظر السعوديات في العام الأول لقيادة السيارات

توقع خبراء مشاركون في ملتقى ومعرض «لك القيادة» الذي أطلقه رئيس الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية، الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل مساء أمس الأول (الأحد) في جدة، أن يسهم القرار التاريخي بقيادة المرأة للسيارة في توفير أكثر من 50 ألف وظيفة للسعوديات خلال العام الأول من تنفيذه. وأكد الأمير خالد بن سلطان بن العبدالله الفيصل أن قرارات الدولة تهدف إلى تحقيق العدالة الاجتماعية من خلال تعزيز دور المرأة، داعيا المرأة إلى استثمار التحولات الكبيرة التي يشهدها المجتمع، وتوقع أن تسهم قيادة المرأة في توفير عدد كبير من الفرص الوظيفية ومساعدة المرأة على النزول إلى سوق العمل وتحقيق أحد مرتكزات الرؤية السعودية برفع نسبة مشاركة المرأة من 22% إلى 30%.

من جانبه، أوضح رئيس الملتقى سهيل الطيار أن ردود الفعل الكبيرة على الصعيد المحلي والخارجي لقرار قيادة المرأة السعودية كان وراء إقامة الحدث الأول من نوعه الذي يرصد الفرص الوظيفية والخدمات والتسهيلات التي تشهدها السعودية في الفترة القادمة والآثار الاقتصادية والاجتماعية للقرار، مشيراً إلى اتفاق عدد كبير من الخبراء والاقتصاديين المشاركين في الملتقى على أن قيادة المرأة السعودية ستحقق إيجابيات كبيرة وتوفر ما يقارب من 50 ألف وظيفة خلال العام الأول، سواء في إدارات المرور أو قطاع النقل والتأمين وقطاع السيارات أو فرص عمل غير مباشرة تتمثل في فتح الباب للحاق بعدد من شركات القطاع الخاص.

وأضاف أن الملتقى يعمل على رفع الوعي بدور المرأة في التنمية، والكشف عن متطلبات قيادة المرأة كشريك أساسي في تنمية المجتمع، وشرح الأنظمة والضوابط المرورية.

يشار إلى أن الملتقى يستهدف أكثر من 20 ألف فتاة وسيدة، ويحظى بحضور لافت لـ6 جهات تتقدمها وزارتا الداخلية والإعلام، وبشراكة إستراتيجية من إدارة المرور واللجنة السعودية للسلامة المرورية وهيئة التقييس، بجانب وكلاء بيع السيارات والبنوك وشركات التأمين ومقدمي الخدمات اللوجستية.

شهد اليوم الأول للملتقى 4 أوراق عمل مهمة استمرت على مدار ساعة كاملة. وأوضح الدكتور علي مليباري الشريك الإستراتيجي رئيس اللجنة السعودية للسلامة المرورية إيجابيات القرار والتسهيلات التي ستقدمها الجمعية للمرأة السائقة. فيما استعرض خالد مشهور نائب رئيس اللجنة التأسيسية للجان العمالية فرص العمل التي سيخلقها القرار. أما رئيس مجموعة تأجير فاستعرض الفرص الوظيفية التي توافرت مع بداية تنفيذ القرار وتناولت مديرة تحرير صحيفة البلاد ومجلة اقرأ منال الشريف سلبيات السائق الأجنبي وكيفية معالجتها، في حين عرضت رشا الإمام أول سائقة راليات سعودية تجربتها وقصة نجاحها. وأكدت عزمها على تمثيل بلدها في المنافسات القادمة.

المصدر : عكاظ