محافظ جدة يدشن المعرض الدولي لتطوير المدن بدورته السادسة.. اليوم

يدشن صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، محافظ جدة اليوم الأحد معرض جدة الدولي لتطوير المدن والاستثمار العقاري “سيتي سكيب جدة 2015″، والذي سيقام للدورة السادسة بمركز جدة للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة في الفترة 5-7 أبريل، ويشارك فيه أكثر من 50 شركة عقارية من منطقة دول مجلس التعاون الخليجي.

وسينطلق سيتي سكيب جدة 2015 في وقت بالغ الأهمية لقطاع التطوير العقاري بالمملكة، حيث يتابع الجميع تقلبات أسعار النفط وتأثيرها على القطاع العقاري، وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز قد أصدر أمرا ملكيا بتخصيص 20 مليار ريال لتنفيذ مشروعات الكهرباء والمياه، وذلك ضمن منظومة من الأوامر الملكية، وتأتي هذه الخطوة تأكيدا على اعتزام حكومة المملكة إيجاد حلول لكافة التحديات التي تواجه قطاع العقار، حيث سيتم توجيه الأموال المخصصة لإنشاء البنية التحتية المطلوبة للأراضي الحكومية المخصصة للمشروعات الإسكانية.

المصدر: الرياض

مثقفون : دور الفيصل في تبني «معرض كتاب جدة» يمنحه وهجا ويزيد فعاليته

وفق ما أعلن عنه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة، بموافقة المقام السامي الكريم على أن تنظّم فعاليات معرض الكتاب المقبل في محافظة جدة، بعد مناشدة عدد كبير من كتاب ومثقفين في المملكة بأهمية تدوير معرض الكتاب بين محافظات المملكة الكبيرة ، كي لا يكون حصرًا على العاصمة الرياض لتعم الفائدة المرجوة، وتتسع أهدافه الرامية لوصول أكبر شريحة من القراء للكتاب، وهو ما حدا بـ (الجسر الثقافي ) استطلاع آراء المثقفين لمعرفة ردود الافعال لهذا القرار وما يطمحون اليه.

خطوة ناجحة

بدأ الحديث الناقد جمعان الكرت الذي أوضح أهمية هذا القرار قائلا: “تداركا من قادة الوطن بأهمية الثقافة بصفتها أحد مرتكزات التنمية لأي مجتمع ولكون معرض الكتاب يعتبر في وطني أحد أبرز روافد الثقافة، فإن تدوير مواقع المعرض للمناطق والمدن ذات الكثافة السكانية الكبيرة فكرة صائبة.

حيث إنها تعطي فرصة لتوسيع الاستفادة من الكتاب في كافة مناطق مملكتنا الحبيبة وتأخذ المعارض التي تقام في ربوع الوطن أهميتها في كون دور النشر تحقق أرباحاً جيدة.

نمو ثقافي

فيما أكد الشاعر أحمد اللهيب أهمية هذه الخطوة للارتقاء بالجانبين الثقافي والأدبي لدعم الكتاب قائلا : ” تبنّي أي فكرة ثقافية مطلب إنساني هام، لأنّها تعزز نمو الثقافة والفكر وتنشط فيها الحياة الأدبية بشتى أشكالها بحيث تكون هذه الفكرة منبثقة من وعي بأهميتها وقيمتها في بناء الإنسان الذي يتفاعل ويتحرك في جميع المناحي الحيوية سياسية وثقافية واجتماعية واقتصادية.

إن عودة معارض الكتاب للمدن والجامعات ستمنح الكتاب قيمة ودورا في حياة الأجيال المتعاقبة، إذ يجب علينا ألا ننظر للكتاب بشكل تسويقي فقط.

ثمة أفكار وقيم ومبادئ تتغلغل في الأوساط الاجتماعية بتأثير من وجود الكتاب الذي يعيد رسم خارطة الإنسان من الداخل، فتتوافر العوامل المساعدة لبنائه وبناء الوطن”.

وأضاف اللهيب : “عودة معرض الكتاب إلى جدة وغيرها من المدن ستعيد الكتاب إلى مجرى المؤثرات الطبيعية في حياتنا بعد أن توارى قليلا بسبب وسائل التواصل الحديثة وظهور الشبكة العنكبوتية. أما ( جدة ) بشكل خاص فهي منذ أكثر من 80 عاما، تحتل مكانا لائقا وجميلا في الثقافة والفكر وفيها تاريخ من الإبداع المتواصل الذي نسجه أدباء ومثقفون كان لهم دور في الثقافة المحلية السعودية”.

عامل الوقت

بينما أوضح الدكتور صالح زياد أستاذ النقد الأدبي الحديث في كلية الآداب بجامعة الملك سعود أهمية عامل الوقت الذي يشكل التحدي الأكبر لانجاح المعرض، قائلا : “لإنجاح أي عمل وخروجه بشكل لائق وبواجهة مشرفة، يلعب الوقت دورا كبيرا في ذلك.

أعتقد أن الوقت المناسب لإقامة معرض جدة للكتاب ينبغي أن يحسب في مسافة نصف عام من موعد معرض الرياض الذي يبدأ – كما اعتدنا – كل عام في أول أربعاء من شهر مارس، حتى تكون هناك مسافة تباعد معقولة بين المعرضين، يتجدد بها الحدث للجمهور وتكون فرصة لراحة الجهات المنظمة التي تتشارك مهمة المعرضين وفرصة كافية للإعداد لكل منهما.

لذلك فقد يكون أواخر شهر سبتمبر من كل عام وقتاً مناسباً، وهو وقت يصحب نهاية الشهر الأول من بدء العام الدراسي”.

تنظيم اداري

وعن أهمية توافر الإدارة الفنية المتخصصة العارفة ببواطن الشأن الثقافي واحتياجات دور النشر والمساحة الكافية لإقامة المعرض وأثر ذلك على نجاح المعرض شاركت الشاعرة الدكتورة هند المطيري بقولها : “كلنا نتأمل خيرا في معرض جدة الدولي للكتاب في موسمه الأول لأن الكتاب يعرف من عنوانه، وحين يكون العنوان جيدا يكون الكتاب أحق بالقراءة المتأنية مرة بعد مرة.

يجب ألا يكرر معرض جدة في موسمه الأول تجربة الرياض وأن يبحث عما يميز تجربته ويجعلها مختلفة بدءا باختيار اللجان المنظمة والمنفذة وانتهاء بحفل الافتتاح والبرامج المصاحبة للمعرض، وحين يكون الاختيار جيدا سيكون المنجز ضخما.

المصدر: اليوم

إدراج رسوم الأراضي البيضاء ضمن فعاليات سيتي سكيب جدة.. الأحد المقبل

يدشن في جدة الاحد المقبل الموافق 5/4/2015 فعاليات سيتي سكيب جدة 2015 في وقت بالغ الأهمية لقطاع التطوير العقاري بالمملكة، حيث يقرأ الجميع تأثير قرار مجلس الوزراء الموقر على اقرار الرسوم على الأراضي البيضاء، على القطاع العقاري المحلي.

وتشارك أكثر من 50 شركة عقارية من منطقة دول الخليج بمعرض جدة لتطوير المدن والاستثمار العقاري السادس (سيتي سكيب جدة 2015)، والذي سيقام للدورة السادسة بمركز جدة للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة في الفترة 16-18 جمادى الآخرة لعام 1436ه.

وقال الدكتور عبدالله بن محفوظ، رئيس مجلس إدارة شركة معارض الوطنية، المنظمة للحدث، نتطلع للعام السادس لاستقبال المطورين العقاريين من المملكة والمنطقة، حيث يدرك هؤلاء أن معرض سيتي سكيب جدة يتيح لهم منصة مثالية لعرض مشاريعهم المتميزة، والإعلان عن إطلاق المشاريع الجديدة.

وأكد رياض الثقفي، الرئيس التنفيذي لشركة إيوان، على أهمية سيتي سكيب جدة قائلاً، “كراعٍ مؤسس لمعرض سيتي سكيب جدة، نتطلع للمشاركة بشكل سنوي في هذا الحدث الذي يشكل منصة مثالية لعرض مشاريعنا، ومشاركة خبراتنا العريضة والمتكاملة التي اكتسبناها من تجربتنا في تطوير المجتمعات السكنية التي تلائم احتياجات العائلة السعودية العصرية وتتجاوز تطلعاتها من حيث المعايير العالمية التي أتبعت في التصميم والتنفيذ، والبنى التحتية المتطورة، والمرافق الخدمية المتكاملة.”

في حين ستقدم شركة سمو العقارية مشروع ضاحية سمو الذي قام على رؤية فريدة هدفها فهم توقعات واحتياجات سكان المنطقة الغربية ومكة المكرمة بشكل خاص، والالتزام بشكل دقيق ليس فقط بتخصيص المساكن وإنما بتوفير مجتمع عصري معافى ومتكامل ويشمل أحدث التصاميم العمرانية المتنوعة والعصرية، ويوفر مرافق وخدمات على أعلى المستويات العالمية.

المصدر: الرياض

50 عارضاً في معرض سيتي سكيب بجدة

تشارك نحو 50 جهة عارضة في فعاليات معرض جدة لتطوير المدن والاستثمار العقاري السادس “سيتي سكيب جدة 2015”, الذي تنطلق فعالياته في الفترة من 16-18 جمادى الآخرة الحالي.

وستقدم الفعاليات المصاحبة وورش العمل عروضاً ودراسات تغطي قضايا مختلفة تتراوح ما بين تأثير الأنظمة الحكومية الجديدة على الشفافية والثقة في السوق والاستثمارات المستدامة من خلال وضع المعايير إلى التوجهات في الطلب من قبل العملاء على العقارات , إلى جانب التقييم العلمي للمشاريع وتقنيات تحليل المشاريع العقارية القائمة والمرتقبة .

المصدر: اليوم

طرح 1500 وظيفة في معرض المهنة التاسع بجدة

تطرح 40 شركة محلية ودولية، أكثر من1500 وظيفة متاحة للخريجين والباحثين عن فرص عمل في معرض المهنة التاسع الذي تنظمه جامعة الأعمال والتكنولوجيا بعد يوم غد في فندق جدة هلتون، وذلك في إطار خطط الجامعة لدعم توطين الوظائف في سوق العمل .

وأوضح مدير جامعة الأعمال والتكنولوجيا الدكتور حسين بن محمد علي العلوي أن المعرض الذي يستمر 3 أيام يستهدف طلاب المدارس الثانوية والجامعيين والباحثين عن عمل، بهدف إرشادهم وتعريفهم بالمهن المختلفة في سوق العمل، متوقعاً أن يستقبل المعرض ما يزيد على 4500 زائر من مختلف الفئات على مدار 3 أيام.

وأضاف أن المعرض يقدم الإرشاد والمساعدة للعاملين الراغبين في تغيير مهنهم والتوجه نحو وظائف أفضل، مبيناً أن المعرض خصص مساحات للمقابلات الشخصية الفورية بهدف تعجيل آلية الاختبار والتسكين، فضلا عن تقديم الاستشارات المجانية والمخفضة على الصعيدين المهنى والشخصي .

وأكد عميد شؤون الطلاب الدكتور لوئ الطيار، أن المعرض يسهم في توظيف الشباب السعودي في القطاع الخاص والمساهمة في التنمية الاقتصادية في المملكة بعد أن حقق الكثير من النجاحات على صعيد تطوير القوى البشرية الوطنية تلبية لمتطلبات التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المملكة بشكل عام وفي منطقة مكة المكرمة على وجه الخصوص.

وأبان أن المعرض يوفر فرص اللقاء المباشر بين راغبي الوظائف والشركات مما يعزز من فرص التوظيف ويحقق الأهداف المنشودة للمعرض، لافتا الى أن الجامعة تقدم برامج تعليم عالية الجودة بهدف مواكبة احتياجات سوق العمل .

المصدر: جريدة الرياض