جدة التاريخية تتآكل.. وتحتفل!

وسيقول البعض إنها مسجلة منذ عام تقريباً في قائمة التراث العالمي، وموعودة بكثير من الرعاية والاهتمام؛ وهو كلام جميل وجزء من حظوظها التاريخية الممتدة فعلى أرضها التقت حضارات شتى وأبناء أمم مختلفة شكلوا فيها نسيجاً فريداً تعرفه المدن الساحلية، وفاقت عليها بكونها بوابة الحرمين الشريفين.

لكن خبر إدراجها ضمن «مواقع التراث العالمي» كان مدهشاً فهي تتعرض لإهمال واضح منذ سنوات، وتفقد عدة ملامح منها سنوياً بفعل العوامل الطبيعية ومغامرات الناس أحياناً، ولم يبق منها سوى أطلال محملة بالذكريات وثكنات للحنين تفيض على قلوب أبنائها عندما تستبد بهم إيقاعات الحياة الراهنة، وتقسو عليهم واجهات المباني الزجاجية.

وعلى أرض الواقع تتجول القطط في ممرات المدينة، والمباني الآهلة بالذكريات غدت سكناً للعمالة ومخازن تجارية، وأبوابها صدئت أقفالها دون أن تحنو عليها عمليات ترميم منهجي أو إحياء واع بقيمتها وتاريخها ومعنى «التسجيل العالمي»، ولم نر عملاً معرفياً واحداً، على أقل تقدير، يشير إلى معنى «المدينة التاريخية» وحدودها وقيمتها والأدوار الملقاة على المؤسسات الرسمية والأهلية والمالكين تجاه الوضع الراهن، وكيفية اقتسام المسؤوليات، وأداء المهام بعيداً عن الضجيج الإعلامي وبهرجة الصور المغمورة بالشوق الذي لن يعيد الماضي، ولن يصدق ويفي بأدوار الحفاظ وإعادة التأهيل لمكونات ثرية إنسانياً، واقتصادياً، ومعرفياً.

بعد أسبوع تبدأ فعاليات المهرجان السنوي الثالث الذي تشهده المدينة في الإجازات وشهر رمضان. البرنامج احتفالي لاستعادة نكهة الحياة، وتقاليدها، وألفتها، وربط الأجيال الجديدة بها؛ وهي خطوة جميلة لم تخل من توجه تجاري استثماري، لكن المجتمع وجد فيها متنفساً في ظل سطوة الأسواق الحديثة التي تكرس النزعات الاستهلاكية، ولا تحفل بالقيم الإنسانية كثيراً فكان النزوع نحو الأمس وتفاصيله رغم ضعف بعض الفعاليات، وعشوائية تنفيذ البعض الآخر، وتداخل النشاطات، وضعف الترويج، لكن كثيرين مولعون بما يعيد لهذه المدينة عمقها وإنسانيتها مهما كان المستوى بسيطاً وعابراً فقد يئسوا، كما أظن، من وجود عمل منظّم متكامل ينقذها، ويمنحها معنى الرعاية الحقيقية.

الاحتفالية قدمت عناصر استعادية وحديثة تغيب طيلة العام في مدينة لا يجد زائرها في بقية الأشهر متحفاً جديراً بالزيارة، أو مطعماً يقدم قائمة الطعام التقليدية، أو فندقاً تقليدياً متكامل العناصر، ولا مكاتب لاستضافة أصحاب مشاريع إحياء التراث و استثماره، ولا مقهى مما عرفت به جدة طيلة حياتها يليق بجلسة زائر أو محب يحقق الهدف السياحي والجدوى الاقتصادية في آن واحد.

ما نرجوه ألا يشغل المهرجان الجهات المسؤولة عن التنبه لعمليات الهدم والفقد والمسخ والتخريب التي تتعرض لها أجزاء من جدة التاريخية التي غدت اليوم ضمن السجل العالمي فهذا التسجيل، وفق خبير اليونسكو منير بوشناقي «لا يعتبر الوصول لمرحلة النهاية ووضعها كـ»زينة» أو أن تصبح متاحف، بل هي بداية مشروع متكامل لكي تكون مصدراً للحياة والتفكير والإلهام، وتتحول إلى مدينة حية» وهي في ظني عملية شاقة، وليست بعيدة المنال.

المهرجان يزيد من شعبية الموقع، ويعزز الفرص الاستثمارية الدائمة، لكنه قد يجني على الأبنية التاريخية وملامحها التي تتعرض لعمليات التغيير لمواءمة العروض وجذب الجمهور تحت «وطأة التسويق» إن لم يرافق ذلك جذب رؤوس الأموال،وتشجيع المبادرات المدنية، وتنويع الموارد للحفاظ على الموقع ومكوناته وشكله وعلاقته بما حوله، والتشجيع على الدراسات الثقافية والتاريخية والعمرانية التي تستحضره، وتتأمله، وتضمن اتصاله بالراهن والمستقبل.

المصدر: الجزيرة

الأهلي ينهي علاقته ببرونو اوزفالدو.. ويفاوض الشافي ويبقي السومة

بدأت إدارة النادي الأهلي في اتخاذ بعض القرارات السريعة عقب خروج الفريق من دوري ابطال آسيا على الرغم من تغلبه على نفط الإيراني 2-1، وعلمت “دنيا الرياضة” أنها قررت انهاء العلاقة مع برونو سيزار ومواطنه أوزفالدو فيلهو، ولا زالت المفاوضات قائمة مع نادي الزمالك للتجديد مع المدافع محمد عبدالشافي للتجديد مع موسم آخر بنظام الإعارة أو شراء بطاقته الدولية بشكل نهائي بعد ظهور اللاعب بمستويات مميزة خلال الموسم الحالي، ولا زالت الادارتان مختلفتين حول المبلغ فناديه طلب 30 مليون جنيه مصري لبيع اللاعب نهائيا أو الحصول على 15 مليون من أجل تجديد الإعارة لمدة موسم جديد، أما بالنسبة للمهاجم السوري عمر السومة فسيستمر مع الفريق لموسمين.

المصدر: الرياض

أمانة العاصمة المقدسة تغلق مصنعاً لتعبئة عبوات مياه زمزم المغشوشة

أغلقت أمانة العاصمة المقدسة ممثلة في بلدية الشوقيه الفرعية مصنعاً مخالفاً لتعبئة عبوات مياه زمزم المغشوشة ، وأتلفت كمية كبيرة من محتوياته، خلال حملة تفتيشية نفذها مندوبو البلدية بالتعاون مع مندوبي الجهات ذات العلاقة.
وأوضح رئيس بلدية الشوقيه المهندس ممدوح عراقي أنه تم خلال المداهمة مصادرة ما يقارب خمسين ألف عبوة مياه غير معروفة المصدر، مؤكداً أن البلدية حريصة على متابعة جميع الأنشطة المتعلقة بالصحة العامة وتنفيذ الإجراءات اللازمة حول المنشآت غير المرخصة ذات الأثر البيئي السلبي، ورصد وإغلاق المصانع العشوائية التي تمارس نشاطها دون استيفاء الشروط الصحية.
وقال : إن البلديه داهمت أحد المستودعات المقامة داخل مبنى سكني في حي الزهور بمكة المكرمة يديره عمالة أجنبية يقومون بتعبئة عبوات مياه زمزم ذات أحجام مختلفة وتغليفها بطريقة مخالفة وغير مصرح بها ، لافتاً الانتباه إلى أن المياه مجهولة المصدر، وقامت اللجنة بإتلاف جميع ما تم مصادرته واتخاذ الإجراءات النظامية بحق المصنع.

 

المصدر: المدينة

اختتام أنشطة إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة وتكريم المتميزات

رعت مساعدة مدير عام تعليم جدة للشؤون التعليمية نور باقادر، الحفل الختامي لإدارة رياض الأطفال بمقر الروضة التاسعة في مدارس قوى الأمن، بحضور مديرة إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة مها الياور، ومديرات الروضات والمشرفات التربويات ومنسوبات الإدارة.

ووصفت مها الياور المكرمات بأنهن شموعاً مضيئة تتوقد طاقة تدفعهن لمزيد من البذل والعطاء وقالت: وجب أن نقف لهن تقديراً واحتراماً لما يقدمنه لأجل مصلحة الوطن..شاكرة جميع الحاضرات، ومتمنية لهن مزيدا من العطاء الزاخر بالمنجزات المتميزة.

من جانبها عبرت « باقادر « عن سعادتها بتكريم منسوبات إدارة رياض الأطفال من مديرات روضات ومشرفات تربويات. وشكرت الروضات المشاركة في مهرجان الجنادرية العام الماضي والروضات المطبقة لمشروع اللغة العربية ، مؤكدة على أهمية تأسيس العمل بالتوثيق المستمر لتحقيق التميز، واختتمت بالشكر لكل القائمات على هذا التكريم ممثلا في إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة وكافة منسوباتها.

وفي نهاية الحفل تم تكريم الفئات المتميزة من مديرات ومشرفات رياض الأطفال والهيئة الإدارية والمنضبطات في الدوام و المتقاعدات من منسوبات الإدارة.

المصدر: الجزيرة

إحباط محاولة للتعدي على 600 ألف متر أراضٍ بجدة

أعلنت أمانة محافظة جدة أنها أحبطت محاولة للتعدي على أراضٍ حكومية بمساحة تقدر بنحو600.000 متر مربع، تقع ضمن نطاق بلدية طيبة الفرعية بمدخل مخطط الغولاء شمال طريق عسفان مخصصة لجامعة جدة.
وأكدت الأمانة استمرار جهودها في التصدي للتعديات وذلك وفق توجيهات  أمين محافظة جدة الدكتور هاني بن محمد أبو راس ومتابعته المستمرة لحماية الأراضي الحكومية من التعديات وحفاظاً على حقوق المواطنين.
وأوضح رئيس بلدية طيبة الفرعية المهندس بدر المحمدي، أن الأرض التي تم الاعتداء عليها كانت محاطة بعقوم ترابية بطريقة عشوائية بدون تراخيص نظامية.
وأضاف أن المخطط عشوائي “مخطط الغولاء” وهو عبارة عن مخطط به أسوار شعبية بمساحات مختلفة وبعضها بها غرف شعبية بعدد (٤٨ سوراً تقريباً) وتمت إزالة كامل الموقع بمشاركة شرطة البلدية وقوة أمن المهمات وشرطة عسفان.
الجدير بالذكر أن أمانة جدة سبق وأن أزالت تعديات على الأراضي الحكومية في مناطق مختلفة من محافظة جدة خلال الأشهر الأخيرة بمساحة تزيد عن 9,000,000 مليون متر مربع، وذلك ضمن نطاق البلديات الطرفية المتضمنة بريمان وأم السلم وذهبان وثول والجنوب.
وكانت أمانة محافظة جدة، قد نشرت تحذيرات للمواطنين من الشراء في المخططات العشوائية، حفاظاً على حقوقهم وتجنّب نشأة العشوائيات، إضافة إلى ضرورة التأكد من نظامية الأوراق الثبوتية لأي مخطط قبل الشراء.
ودعت أمانة جدة المواطنين، إلى التبليغ عن أي مخالفات بلدية عبر التواصل مع قنوات الأمانة الرسمية “عمليات الأمانة 940، والمستكشف الجغرافي، وتطبيقات الأمانة” على الأجهزة الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي.