التحقيق في احتجاز جثة مولود يمني في جدة

أحالت الشؤون الصحية في جدة إلى هيئة التحقيق والادعاء العام شكوى مقيم يمني اتَّهَم أحد المستشفيات الخاصة في المحافظة باحتجاز جثة مولوده وعدم تمكينه من معاينتها ما أثار شكوكاً لديه. وذكَّرت “صحة جدة”، في بيانٍ لها مساء أمس، بمنع الأنظمة احتجاز الجثث وتشديدها على حتمية تسليمها إلى ذويها بعد تسديد الرسوم أو التعهد بالتسديد، مؤكدةً أنها أحالت شكوى المقيم اليمني إلى التحقيق والادعاء العام لاتخاذ ما تراه الهيئة حيال الواقعة.

المصدر: الشرق

«مدني جدة» يغلق عشرة مصانع ويخطر 400 لتصحيح وضعها

أغلقت الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة جدة 10 مصانع ومستودعات وإشعار 400 لتصحيح وضع متطلبات السلامة وفصل الكهرباء ل7 وإعداد محضر ضبط لتغريم 100 موقع آخر، كما تم رصد مجموعة من المواقع في مناطق المسح وعالجت الملاحظات التي سبق وأن تم إخطارهم بها حيث نفذت تدابير وسائل السلامة.

ويأتي ذلك ضمن حملات تفتيشية على المدينة الصناعية بجنوب المحافظة بقيادة مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة جدة العقيد غازي بن غرم الله الغامدي وعدد 60 ضابط وفرد من منسوبي الإدارة العامة للدفاع المدني بجدة ومديرية منطقة مكة المكرمة ومتابعة من اللواء سالم بن مرزوق المطرفي مدير الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة.

وأكد مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بجدة العقيد غازي الغامدي أن حملات السلامة مستمرة بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة والذي وجه بضرورة العمل على إزالة مسببات خطر الحريق حفاظاً على سلامة الأرواح والممتلكات.

ونوه العقيد الغامدي أن هذه الحملات تأتي امتداداً للجولات والحملات الميدانية لدوريات السلامة التي تنفذها الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة جدة على كافة الأحياء وأنه لن تستثنى أي منشأة ولن يكون هناك تهاون مع كل ما يهدد الارواح والممتلكات، مؤكداً أن العقوبات بحق المخالفين ستكون رادعة والإغلاق فوري.

المصدر: الرياض

أبناء «بر جدة» يختتمون زيارة المسجد النبوي الشريف

تمكن أبناء جمعية البر بجدة من زيارة المسجد النبوي الشريف وقضاء أوقات إيمانية فيه خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك خلال مشاركتهم في قافلة ضمت 30 ابناً بمشاركة 4 مشرفين.

وأوضح أمين عام جمعية البر بجدة وليد أحمد باحمدان أن رحلة المدينة المنورة تعتبر من أوجه الخير والعطاء للأبناء لا سيما أنها مكنتهم من زيارة المسجد النبوي الشريف وأداء الصلوات والاعتكاف فيه، وزيارة مسجد قباء، وزيارة متاحف المدينة المنورة، وزيارة جبل أحد.

وأضاف باحمدان أن الرحلة الايمانية حققت أهدافها في جانب تعزيز الوازع الديني لدى الأبناء واستغلال أوقاتهم بالنافع المفيد.

مشيرا إلى حرص الجمعية على خدمة أبنائها، حيث تواصل جهودها لرعاية أبنائها وفتياتها تحقيقاً لمفهوم البر بهذه الفئة من المجتمع إيماناً منها بمسؤوليتها الاجتماعية.

يُشار إلى أن جمعية البر بجدة جمعية خيرية ذات شخصية اعتبارية تأسست عام 1402هـ، ورئيسها الفخري صاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة، وتعمل تحت إشراف وزارة الشئون الاجتماعية. وتهدف إلى تقديم المساعدات العينية والنقدية والخدمات الاجتماعية والخدمات التعليمية والثقافية والصحية من فتح العيادات الخيرية ومراكز غسيل الكلى والمستوصفات وخلافها مما له علاقة بالخدمات الإنسانية.

فضلاً عن إقامة دور ومؤسسات اجتماعية لإيواء ورعاية الكبار والصغار، ونشاطات نوادي البر ومراكز الأحياء التي تضم لجنة إصلاح ذات البين ولجنة الخدمات الاجتماعية ولجنة الشباب واللجنة النسائية، وإقامة دورات تدريبية تخدم المستفيدين من خدمات الجمعية وتبني مشروع الأسر المنتجة، وإقامة أسواق خيرية للتعريف بالجمعية وأنشطتها.

إلى جانب القيام بالبحوث والدراسات العلمية والاجتماعية وتقديم خدمات الإرشاد والتوعية وعقد الندوات والمحاضرات والأمسيات الخيرية.

المصدر: اليوم

“شرطة جدة”: هروب مريض مستشفى الأمل ليست مسؤوليتنا

أوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة العقيد دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن الدوريات الأمنية بمحافظة جدة وأثناء قيامها بواجبها اشتبهت بأحد الأشخاص حيث لوحظ عليه الارتباك، تم تسليمه لمركز الشرفية للتأكد من وضعه.
وقال لـ”سبق”: إنه بطلب ذويه أفادوا بأن ابنهم متعاطٍ للمخدرات، ويرفض العلاج، ولعدم وجود قضية عليه، تم إفهامهم باستلامه وعلاجه من قبلهم، وطلبوا مساعدتهم بنقله للمستشفى لتلقي العلاج، حيث تم تكليف أحد رجال الأمن بمرافقتهم، وغادر بعد التأكد من البدء في إجراءات الكشف عليه، من قِبل المستشفى.
وكانت “سبق” قد نشرت شكوى أحد المواطنين عن هروب شقيقه (مدمن مخدرات) من مستشفى الأمل بجدة، بعد تسليمه لهم بمحضر رسمي، من قِبل مركز شرطة الشرفية الخميس الماضي، أثناء أخذ التحاليل المختبرية، دون تحرك من رجال الأمن التابعين للمستشفى.

حوادث الخط السريع تؤرق مهاجع أهالي جنوب مكة

ناشد أهالي جنوب مكة المكرمة القاطنين إلى جوار محطة شاكر ـ الواقعة على الخط السريع القادم من جدة الشميسي ـ، الجهات المعنية بضرورة التدخل لوقف النزيف الدموي جراء حوادث السير التي تقع بشكل متكرر.
يقول عبدالله الزهراني من سكان الحي لـ»مكة»: الطريق تحول إلى ما يشبه المصيدة نتيجة كثرة حوادث السير التي تتكرر بشكل شبه يومي، ويجب تدخل الجهات المعنية لوضع مطبات اصطناعية ولافتات مرورية لأصحاب السيارات العابرة للطريق لوقف مسرح النزيف اليومي».
وأضاف «سالكو الطريق غالبا ما يفاجؤون بخروج السيارات من المحطة وهي مسرعة، دون وجود لافتات مرورية أو مطبات اصطناعية، مما تسبب في حوادث متكررة طالما حصدت أرواح الأبرياء.
الحوادث عادة تقع في أوقات الذروة من المساء، وتشكل هاجسا مخيفا لأهالي ورواد الحي، وتحولت إلى مصدر قلق لمرتادي الطريق».
في المقابل، أوضح مدير مرور العاصمة المقدسة العقيد طلعت المنصوري، أنه تم رصد الطريق مسبقا ورفع بذلك للجهات المعنية المختصة عبر مخاطبة أمانة العاصمة المقدسة وفرع وزارة المواصلات بمنطقة مكة المكرمة لمعالجة بعض الأخطاء، كل جهة حسب اختصاصها، مبينا أنه تمت معالجة بعض الأخطاء في حين يجري العمل لاستكمال البقية.

المصدر: مكة