جدة.. القصاص من سعودي قتل آخر بطلقات نارية إثر خلاف بينهما

نفّذت وزارة الداخلية، اليوم، حكم القتل قصاصاً بجان سعودي في محافظة جدة؛ كان قد أقدم على قتل مواطن آخر، وذلك بإطلاق النار عليه من مسدس طلقات عدة إثر خلاف حصل بينهما.

وفيما يلي نص بيان “الداخلية”:

قال الله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم القصاص في القتلى}… الآية .

وقال تعالى: {ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلكم تتقون}.

أقدم سعد بن محمد بن عيسى الزهراني -سعودي الجنسية- على قتل حامد بن يحيى بن علي الزهراني -سعودي الجنسية- وذلك بإطلاق النار عليه من مسدس عدة طلقات إثر خلاف حصل بينهما .

وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نُسب إليه شرعاً والحكم عليه بالقتل قصاصاً، وصُدق الحكم من محكمة الاستئناف والمحكمة العليا وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعاً، وصُدق من مرجعه بحق الجاني المذكور .

وقد تم تنفيذ حكم القتل قصاصاً بالجاني سعد بن محمد بن عيسى الزهراني -سعودي الجنسية- اليوم الأحد 24/ 7/ 1437هـ بمحافظة جدة بمنطقة مكة المكرمة.

ووزارة الداخلية إذ تعلن عن ذلك لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله­ على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين ويسفك دماءهم، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره. والله الهادي إلى سواء السبيل .

المصدر: سبق

جمعية زواج جدة: «رؤية المملكة 2030» تتميز ببناء مجتمع قوي

رفعت الجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والتوجيه الأسري في جدة التهنئة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين ولسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله-، بمناسبة إقرار مجلس الوزراء رؤية المملكة 2030، مبيناً أن هذه الرؤية الثاقبة للقيادة الحكيمة تؤكد حرص القيادة الرشيدة على بناء مجتمع حيوي.

وأشاد رئيس مجلس إدارة جمعية الزواج في جدة أحمد بن صالح آل سلطان بمضامين «رؤية المملكة العربية السعودية 2030»، التي تتميز بالرعاية الاجتماعية وتطويرها لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة وقيامها بمسؤولياتها، وإرساء منظومة اجتماعية ممكّنة، مشيرا إلى أنها تؤكد الاهتمام بالأسرة التي تعد نواة المجتمع.

وأكد رئيس مجلس إدارة الجمعية حرص القيادة الرشيدة لدعم كل ما يخدم شباب هذا الوطن المعطاء ويسهم في تأهيل الشباب والفتيات المقبلين على الزواج وتهيئتهم لبناء أسرة آمنة ومستقرة، داعياً الله عز وجل أن يجعل ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين في موازين حسناتهم.

المصدر: اليوم

صحة جدة: 3 أشهر مهلة لعودة 500 ممارس لرابغ والليث وأضم

بدأت صحة جدة الإجراءات الفعلية لسد العجز القائم في المراكز والمستشفيات الطرقية بالليث واضم ورابغ ومنحت المديرية 3 أشهر كمهلة للمكلفين بالعمل في مراكز ومستشفيات جدة للعودة إلى ملاكاتهم الأصلية، يأتى ذلك تأكيدًا لما نشرته «المدينة» مطلع الأسبوع الماضي تحت عنوان: صحة جدة تعيد 500 ممارس لرابغ والليث وأضم.. وكان تعميم قد صدر مؤخرًا من مساعد مدير الشؤون الصحية للشؤون المالية والإدارية بصحة جدة الدكتور عقاب الذيابي، وجه فيه المنشآت الصحية بصحة جدة بسرعة تصحيح أوضاع الممارسين العاملين في صحة جدة أو توجيههم إلى مقر ملاكهم الوظيفي في مدة لا تتجاوز ثلاثة أشهر من تاريخ إصدار التعميم، وذلك نظير الاحتياج القائم في المناطق الطرفية -رابغ والليث وأضم- للقوى العاملة ونظرًا لوجود أعداد كبيرة منها تعمل بجدة خلاف مقر ملاكهم الوظيفي الطرفي.

 

المصدر: المدينة

جدة.. إحباط توزيع 10 أطنان من الأرز الفاسد والأكياس المجهّزة للتعبئة

أحبطت بلدية الجنوب التابعة لأمانة محافظة جدة، أعمال بيع وتوزيع كميات كبيرة من الأرز الفاسدة التي تُقَدّر بعشرة أطنان، كما أتلفت الآلاف من أكياس الخيش المختومة بأسماء وعلامات؛ وذلك في شمال غرب منطقة الخمرة.

 

وقال رئيس بلدية الجنوب المهندس محمد الزهراني: تم رصد عمالة مجهولة ومخالفة تقوم بتجميع وتجهيز كميات كبيرة من الأرز تُقَدّر بأكثر من ثلاثة آلاف كيس مختومة بأسماء وعلامات تجارية في أرض فضاء، بعيدة عن النطاق السكاني ومخالفة للأنظمة والتعليمات.

 

وأضاف المهندس “الزهراني” أن المراقبين أزالوا وأتلفوا جميع الكميات من الأرز الفاسد والأكياس التي تُعَبّأ فيها؛ لافتاً إلى أن تلك العمالة قذفت شيول البلدية والمراقبين بالحجارة قبل أن تلوذ بالفرار.

 

وأشار إلى أنه لم يصب أحد بأذى ولله الحمد؛ مؤكداً أن جهود الأمانة مستمرة لحماية أمن وسلامة وصحة سكان وزوار محافظة جدة.

news

«جالري تسامي» في جدة يحتضن إبداعات 100 فنان وفنانة تشكيلية

افتتح مساء الجمعة الماضي المعرض الأول لـ «مجموعة خبرات فنية متميزة» في «جالري تسامي» بمدينة جدة، وذلك بمشاركة أكثر من مائة فنان وفنانة تشكيلية من مختلف الأجيال عرضوا مائة وعشرين لوحة فنية مختلفة المقاسات والأحجام والمدارس الفنية.

وعن فكرة المعرض تحدث إبراهيم الربيدي -أحد المشرفين عليه- لـ«الجسر الثقافي» قائلاً: «الفكرة في الأساس هي تكريم الرواد وتكريم الفنانين أصحاب الخبرات الطويلة، ووجدت تجاوبا وتفاعلا كبيرا عند الزملاء في المجموعة في أولى ساعات طرح الفكرة، لتتحول الفكرة إلى جمع 100 فنان على مستوى المملكة.

وأضاف الربيدي: «وفي هذا المعرض سعينا لدمج الفنانين المبتدئين والهواة مع كبار الفنانين المخضرمين؛ لاكتساب الخبرات والتكنيكات الفنية المختلفة، ولتعريف الفنانين من الجيل الجديد بالفنانين الرواد والمخضرمين في الساحة التشكيلية، وإيجاد حوار فني ثقافي تشكيلي من خلال جمعهم تحت سقف واحد، لاكتشاف المواهب وإظهارها على سطح الساحة التشكيلية، ولفت نظر الجمعيات التشكيلية لرعاية الفنانين والوصول بهم للعالمية وتعريف المجتمعات الأخرى بالفن السعودي».

وأكد إبراهيم الربيدي أن فكرة تكريم كبار الفنانين والرواد قائمة من خلال حفل يليق بهم وبتاريخهم الفني والأدبي وما قدموه في مسيرتهم، حيث ستقوم المجموعة بعد هذا المعرض وبإشراف الفنان القدير محمد سعد الحارثي بالإعداد الجيد إعلامياً وثقافيا ووضع خطة لتكريم من توفاه الله من الرواد ومما زال على قيد الحياة من خلال التنسيق مع ورثة الفنانين بعرض أعمالهم، وعمل ورشة لكبار الفنانين الرواد وعمل معرض يضم الرواد فقط وتسليط الضوء عليهم وعلى تاريخهم الفني والثقافي وتعريف الجيل الجديد بمَنْ هم الرواد.

من جهته، قال الشاعر والفنان التشكيلي يوسف ابراهيم: «المعرض تجمع رائع ولطيف لمجموعة محبة للون والجمال تجمع وتمازج بين مجموعة من المجربين والأكثر تجربة. تمازج متعدد الاساليب والمستويات يطرح وبكل رقي أمام ذائقة المتلقي».

فيما عدها الفنان التشكيلي محمد الرباط فرصة لمشاركة حديثي العهد بالساحة التشكيلية، وقال: «هي فرصة قد لا تعني للفنانين ذوي الخبرة شيئا ولكن تعني لبعض ممن هم حديثي العهد بالساحة التشكيلية فرصة لن ينساها الكثير منهم، وستكون بإذن الله دافعا ونقلة كبيرة، خصوصا وهم يعرضون لوحاتهم بجانب كوكبة من أسماء لها وزنها في الساحة التشكيلية».

الفنان التشكيلي القدير صالح النقيدان -أحد المحكمين للمعرض- عبر عن سعادته بمستوى الأعمال المشاركة ورقيها، وقال: «أسعدني وجودي كمحكم لمعرض خبرات فنية متميزة، الذي يحمل في ثناياه أرقى الأعمال التي عرضت علينا في اللجنة، وهو ما يؤكد حرص منظمي المعرض على أن تكون الأعمال بأرقى مستوى يليق بكوكبة من أفضل الفنانين والمواهب الشابة، وهذا بدوره يثري الساحة التشكيلية ويعود نفعه على المواهب المشاركة لتبادل الخبرات والاستفادة ممن سبقوهم في هذا المجال».

يذكر أن المعرض تميز بمشاركة أكثر من مائة فنان وفنانة تشكيلية من مختلف المناطق في المملكة منهم: محمد الأعجم، صالح النقيدان، هشام بنجابي، عبدالله نواووي، مفرح عسيري، يوسف ابراهيم، فهد الربيق، منى القصبي، عبدالله ادريس، هند نصير، عفاف الجديبي، نبيل طاهر، نهار مرزوق، سعيد قمحاوي، ابراهيم الحمر، محمد بوقس، محمد الجاد، سعود خان.

image 0

المصدر: اليوم