“فلكية جدة”: مثلث سماوي يزيّن سماء السعودية الليلة ويشاهَد بالعين

ذكرت الجمعية الفلكية بجدة، أن سماء السعودية والمنطقة العربية تشهد بعد غروب شمس اليوم الثلاثاء، انتظام هلال القمر وكوكبيْ الزهرة والمريخ في مثلث سماوي مشاهَد بسهولة بالعين المجردة؛ في حال كانت السماء خالية من الغيوم وهي فرصة مثالية للتصوير.

 

وأوضحت: “فقبل بداية الليل -والسماء لا تزال زرقاء- يُرصد هلال القمر بالقرب من كوكب الزهرة الساطع باتجاه الأفق الغربي لقبة السماء، ويرجع السبب في رصدهما في وقت مبكر إلى أنهما يقعان في ترتيب ثاني وثالث ألمع الأجسام السماوية على التوالي بعد الشمس”.

 

وأضافت: “بعد بداية الليل سيظهر كوكب المريخ، الكوكب الأحمر؛ ولكنه سيكون خافتاً نسبياً بقرب كوكب الزهرة؛ ولكن يمكن أن يرصد المريخ في وقت مبكر من خلال استخدام المنظار ثنائي العينية قبل بداية الليل”.

 

وبيّنت: “وفي الوقت الحالي كوكب الزهرة أسطع بحوالى 158 مرة من كوكب المريخ؛ وهذا يفسّر السبب في أن الزهرة يظهر أولاً في السماء بعد فترة وجيزة بعد غروب الشمس؛ في حين أن المريخ يجب أن ينتظر حتى بداية الليل”.

 

واختتمت: “يجب معرفة أن القمر والزهرة والمريخ تظهران في نفس البقع من السماء من منظورنا على الأرض فقط؛ ولكن في الواقع فهذه الأجسام ليست قُرب بعضها في الفضاء”.

المصدر: سبق

في «جارة البحر».. البر يغازل الشواطئ ويخطف المتنزهين

منذ اللحظة الأولى التي اعتدلت فيها أجواء جارة البحر وعروسه، مع دخول فصل الشتاء واعتدال أجواء مدينة جدة التي لا تعرف البرودة الشديدة، استطاعت المناطق البرية المفتوحة في شرق وشمال المحافظة، بمساحاتها الشاسعة، أن تغازل مرتادي البحر، وتسحب البساط من تحت أمواجه الهادرة، لتكون محطة جديدة تهفو إليها قلوب أهل جدة والمتنزهين القادمين من مختلف المناطق، وتأخذ نصيباً ليس بالسهل من عشاق سواحلها.

خطفت المخيمات التي انتشرت بشكل كبير هذه الأيام، المتنزهين من الشواطئ المكتظة برواد المقاهي والمطاعم والأرصفة الممتدة على سواحل بحر العروس، وحازت حصتها من عشاق الهدوء الباحثين عن لحظة سكينة وساعات خلوة، بعيداً عن زحام الضفاف وصخبه، الطامعين في اقتناص ملذات طقس عروس شتائها ربيع يمر كحلم.

تقع المناطق البرية التي تشيد فوق مساحاتها المخيمات الشتوية بشكل جذاب وأنيق في طريق مكة القديم وطريق أبرق الرغامة ومنطق الرحيلي، ويصل إيجارها إلى نحو ألف ريال في الليلة الواحدة حسب الفئة والخدمات المقدمة في المخيم، ويعتبره بعض المختصين بمثابة الاستثمار الناجح لمن رغب أن يقتنص الفرصة في هذا الوقت الربيعي.

متنزهون في المخيمات التقتهم “الرياض”، أكدوا أنهم ينتظرون هذا الموسم سنوياً، حتى يعيشوا الأجواء التراثية بأسلوب عصري، مضيفاً “المخيمات تجربة مميزة لأهل جدة الذين حباهم الله بأجواء بحرية في فصل الصيف، وأجواء معتدلة في الشتاء وبرية، ولها طقوسها الجميلة، حيث يشعل الناس الحطب ويتم إعداد المشروبات الدافئة مثل السحلب والشاي بالحليب والقهوة ويحلو السمر خارج المخيم مع الأهل حتى ساعات الصباح”.

image 0.. ويحلو السمر خارج المخيم مع الأهل حتى ساعات الصباح (تصوير/ محسن سالم)

المصدر: الرياض

“سوق الجمعة” بجدة يستقبل 70 ألف زائر بموسم الإجازات

تجاوز عدد زوار فعاليات سوق الجمعة، الذي يفتح أبوابه يومياً  في اجازة منتصف العام بالمنطقة التاريخية 70 ألف زائر، في حين تشهد منافذ البيع المخصصة للأسر المنتجة بالسوق إقبالا متزايدا من الزوار، بسبب تمتع الأسر بالإجازة التي أنعشت الفعاليات.

 

ويهدف السوق  لدعم الأسر المنتجة وأصحاب المشاريع الصغيرة وهو ما  تحقق منذ افتتاحه في مهرجان “رمضاننا كدا” الماضي، بتوجيهات مباشرة من رئيس اللجنة العليا لمهرجان جدة التاريخية  محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز، ليكون بمثابة ذراع  استثمار مستدام للمهرجان.

 

وفي المنطقة الواقعة جنوب مسجد الجفالي المطلة على بحيرة الأربعين وهو المكان المخصص للسوق يعرض 183 شابا وشابة منتجاتهم لآلاف الزوار الذين قرروا  قضاء إجازة منتصف العام أو جزء منها بالقرب من تاريخ المدينة العريقة.

 

فيما تشهد ساحات سوق الجمعة عددا من العروض التراثية والمسابقات الثقافية والترفيهية إضافة إلى خيمة خصصت لعدد من الفعاليات  والعروض العالمية والاستاند أب كوميدي.

 

وقال فهد عطية وهو مهندس معماري يسثتمر وقته  في أيام الفعاليات  ببيع البليلة والبطاطس إن السوق هذا العام يشهد إقبالاً كبيراً بسبب الأجواء الربيعية في مدينة جدة  والمائلة للبرودة أكثر .

 

وأضاف عطية ” قامت اللجنة التنفيذية لمهرجان جدة التاريخية  بتهيئة البنية  التحتية لسوق الجمعة، من خلال حسن التنظيم وتخصيص منطقة مطاعم للزوار، ما ساهم في  خلق بيئة تسويقية متكاملة .

 

يذكر أن فعالية “سوق الجمعة”، التي تحظى بدعم وإشراف مباشر من الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة رئيس اللجنة العليا للمهرجان وتدعمها بشكل كبير أمانة محافظة جدة والهيئة العامة  للترفيه  تأتي فكرته كذراع مالية استثمارية لاستدامة مهرجان جدة التاريخية ويفتتح طوال العام  في نهاية الأسبوع وفي أيام  إجازة منتصف العام التي تصادف هذه الأيام خصوصا بين الشريحة الشبابية، بإشراك أكبر عدد ممكن من الشباب والأسر المنتجة، ورفد مشاريع الشباب الريادية، بهدف دعم التوجه العام للفعالية.

1

2

إتلاف 210 كيلوات أرز و 4500 ملفوف في مطعم ببحرة

أتلفت بلدية بحرة الفرعية أكثر من 4500 ملفوف و210 كيلوات أرز وأكثر من 900 ملفوف مطبوخ و 400 ربطات بقدونس، بسبب تحضيرها بطريقة غير صحية في مطعم ببحرة.

جاء ذلك خلال حملة لها مساء اليوم بقيادة مشرف الفترة المسائية مهنا الحربي والمراقب الصحي مطلق الحربي وبإشراف ومتابعة مباشرة من رئيس بلدية بحرة المهندس رائد الشريف، على مطعم تحضيري للملفوف وتحضير خلطات الكبة المشوية ببحرة كانت تعد لتوزيعها على مطاعم جدة ومكة يقوم بتحضير تلك الوجبات بطريقة غير صحية وسوء تخزين وحفظ لها، بالاضافة إلى عدم وجود رخصة البلدية وعدم وجود شهادات صحية العمالة وتدني مستوى نظافة العاملين وعدم تقيدهم بالزي الرسمي وتم تطبيق لائحة الغرامات والعقوبات بحق المنشآت المخالفة والرفع للجهات ذات الاختصاص لاخاذ الإجراءات النظامية.

المصدر: المدينة

فنان العرب يشعل «الجوهرة» على طريقته الخاصة

في ليلة من ليالي جدة الجميلة وعلى صالة الجوهرة المشعة أقامت روتانا حفلها الفني الذي شارك فيه فنان العرب محمد عبده ورابح صقر وماجد المهندس.

ووصل محمد عبده مقر الحفل بمعية سالم الهندي الرئيس التنفيذي لروتانا، وتوجه للمسرح وبدأ الترحيب بالجمهور الكبير الذي بادله التحية بعاصفة من التصفيق والترحيب.

وبدأ وصلته الغنائية بعدد من أغانيه التي تفاعل معها الجمهور بحرارة، منها صوتك يناديني، ريانة العود، هيا معي، يا راحلة، اختلفنا، يمك دروبي، والله عليها.

واختتمها برائعته الوطنية فوق هام السحب والتي رقص الجمهور على وقع أنغامها.

المصدر: الرياض