“أمن جدة” يطيح بوافد يمني سرق “شمعات أنوار” تقدر قيمتها بـ 40 ألف ريال

نجحت الدوريات السرية بأمن جدة في الإطاحة بوافد يمني سرق شمعات أنوار تقدر قيمتها بـ 40 ألف ريال وذلك بعد رصده.

وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، العقيد الدكتور عاطي بن عطية القرشي، بأن الدوريات السرية بدوريات أمن محافظة جدة تمكنت من ضبط وافد يمني، بعد قيامه بسرقة عدد من شمعات الأنوار تقدر قيمتها بمبلغ 40 ألف ريال من أحد المستودعات بجنوب المحافظة.

وأشار إلى أنه تم تشكيل فريق سري بحثي استطاع من خلاله الإطاحة بالمتهم الذي أقر بسرقته وأرشد عن مكانها، وتم تسليمه لمركز شرطة المنتزهات لإيقافه وإحالته لهيئة التحقيق والادعاء العام، بعد استكمال إجراءات الاستدلال الأولية.

المصدر: سبق

مشعل بن ماجد يكرم 1000حافظ للقرآن الكريم

يرعى محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد في الـ 20 من الشهر الحالي، حفل تكريم 1000 حافظ وحافظة لكتاب الله من جمعية خيركم لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة جدة.

وأفاد رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس عبدالعزيز حنفي أن حلقات الجمعية تضم نحو 55 ألف طالب وطالبة من مختلف الفئات العمرية، وتشهد تطورا كبيرا من خلال أعداد الخريجين ومستوياتهم المتميزة، إذ مثل طلابها المملكة في عدد من المحافل القرآنية الدولية وحصدوا مراكز متقدمة، معربا عن شكره لمحافظ جدة على رعايته للحفل.

المصدر: مكة

«الإسكان» توقع اتفاقيات لإنشاء أكثر من 22 ألف وحدة سكنية

وقّعت وزارة الإسكان مساء اليوم بحضور وزير الإسكان ماجد الحقيل، وأمين محافظة جدة رئيس مجلس اداره شركة جدة للتنمية والتطوير العمراني الدكتور هاني أبو راس، بمقر الوزارة اتفاقيات تعاون مع مجموعة من المطورين العقاريين المحليين، لإنشاء أكثر من 22 ألف وحدة سكنية لمستحقي الدعم السكني على أراضي القطاع الخاص، تشمل مناطق مكة المكرمة والمدينة والمنورة وجازان.

وتأتي هذه الاتفاقيات في إطار برنامج الشراكة مع القطاع الخاص التي أقرها مجلس الوزراء الأسبوع الماضي، وتعاون الوزارة مع المطورين العقاريين لتأمين آلاف الوحدات السكنية بمساحات مختلفة تتناسب مع جميع الفئات، وتتراوح أسعارها من 250 ألف الى 650 ألف ريـال في جميع مناطق المملكة بخيارات متنوعة وجودة عالية وسعر مناسب، وتسليمها خلال 36 شهر من تاريخ بيع الوحدة على الخارطة عبر برنامج “وافي”.

وتضمّنت الاتفاقيات 5 شركات للتطوير العقاري، لإنشاء 22587 وحدة سكنية، تشمل منطقة مكة المكرمة بـواقع 20 ألف وحدة سكنية في محافظة جدة، و1440 وحدة في محافظة رابغ بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، ومنطقة المدينة المنورة بعدد 900 وحدة سكنية، ومنطقة جازان بعدد 247 وحدة سكنية، فيما تعدّ هذه المشاريع امتدادا لما تم توقيعه هذا العام بالشراكة مع القطاع الخاص بإجمالي يتجاوز 285 ألف حتى الآن.

وأوضح ماجد الحقيل وزير الإسكان خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر الوزارة، أن معايير اختيار المطورين تتمثّل في القدرة المالية للشركات، وتوافر العناصر الإدارية والفنية القادرة على إدارة المشاريع وحجمها، والقدرة على إيجاد منتجات سكنية تتناسب مع الفئات المتقدمة على بوابة الدعم السكني “إسكان”، لافتاً إلى أن صناعة التطوير العقاري تعد حديثة على مستوى المملكة ومختلف دول العالم، الأمر الذي يدفع الوزارة إلى تنويع أشكال الشراكات بما يضمن تنفيذ مشاريع ذات جودة عالية وخيارات متنوعة وخلال مدة زمنية لا تتجاوز 7 أعوام على أراضي الوزارة أو أراضي القطاع الخاص، وذلك عن طريق الشركات المحليّة لتوفير نحو 650 ألف وحدة سكنية والتي سيتبعها المزيد من الاتفاقيات، وكذلك الدولية مثل الاتفاقيات الموقعة مع كوريا الجنوبية والصين وغيرها، إضافة إلى تفعيل برنامج بناة المساكن الذي تم اطلاقه لتأهيل مجموعة من الشركات وتقديم الدعم اللازم لها لتنمية التطوير العقاري وإدراج مطورين محليين جدد في السوق.

وكشف عن أن عدد المتقدمين على وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية يبلغ إجماليهم مليون ونصف متقدم، بينهم مليون و200 ألف يستهدفون الحصول على المنزل الأول، مبيّناً أن الوزارة تعمل حالياً على مركز البيانات الإسكانية لرصد كل المعلومات ذات العلاقة التي من شأنها حصر أعداد الوحدات السكنية بجميع أشكالها وكذلك التعرّف على الاحتياج السكني على مستوى المملكة، وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للإحصاء، لافتاً إلى وجود مؤشرات مبدئية حالياً، ويتوقع الإفصاح عن جميع البيانات والمؤشرات الدقيقة والمتكاملة خلال عام 2017.

وحول الإجراءات التي تتخذها الوزارة في حال تعثّر المشاريع الموقّعة مع القطاع الخاص، أفاد “الحقيل” بأن برنامج البيع على الخارطة “وافي” يستهدف حماية جميع الأطراف، موضّحاً أن المطوّر في حال تعثره لسبب خارج عن ارادته مثل شكاوى أو تداخل أراضي، فإن البرنامج بالتعاون مع وزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة العدل يعمل على تقليلها ومعالجتها، كذلك يحق لبرنامج “وافي” التعامل مع المطور بثلاث آليات في حال التعثر، فإذا كان المطوّر لا يستطيع الاستمرار فإن “وافي” يعيد المبالغ للمشترين، واذا كان المطوّر يحتاج إلى دعم فني من كوادر وتسهيلات فالنظام يدعمه من خلال قدراته الإدارية، كذلك للنظام صلاحية سحب المشروع من المطوّر وتحويله لمطوّر آخر للاستمرار، منوّهاً إلى ذلك يأتي ضمن التنظيمات التي أقرها مجلس الوزراء قبل شهر.

ولفت “الحقيل” إلى أن الوحدات السكنية الشاغرة في المملكة وبحسب الأرقام التي توصّلت إليها الوزارة بالتعاون مع الشركة السعودية للكهرباء تصل إلى 660 ألف وحدة، وتتوزع في مناطق مختلفة، مضيفاً:” أما المخزون الإسكاني في المملكة يصل إلى 6 مليون و400 ألف وحدة سكنية بينها نحو 10 في المئة شاغرة، وبحسب المعايير العالمية فيما يتعلّق بالوحدات الشاغرة يتراوح بين 6 إلى 8 في المئة، ما يعني أن المملكة ليست بعيدة عن المعدّل العالمي، وبالتالي فإن من غير المناسب للسوق العمل على فرض رسوم على الوحدات الشاغرة، علماً ان الوزارة تعمل على التحقّق من نوعية هذه الوحدات، فقد تكون غير جاهزة للسكن أو قديمة”.

وفيما يتعلّق ببرنامج الرسوم على الأراضي البيضاء الذي سيبدأ مرحلة الفوترة في 13 ربيع الأول المقبل، أكد وزير الإسكان أن الموقع الإلكتروني يجد تزايداً في نسبة التسجيل، مشيراً إلى أن عدد من أصحاب الأراضي تقدموا إلى الوزارة بأراضيهم رغبة في تطويرها وذلك بما يتماشى مع هدف النظام المتمثل في ضخ الأراضي داخل الكتل العمرانية وانشاء مشاريع سكنية عليها، وبالتالي تكثيف البناء داخل الكتل العمرانية للاستفادة منها بشكل جيد.

image 0

image 1

المصدر: الرياض

«نَعم للحياة .. لا للمخدرات» في «أمانة جدة»

انطلقت في مبنى أمانة جدة الرئيس، أمس، فعاليات معرض مكافحة المخدرات «نعم للحياة لا للمخدرات»، بحضور أمين جدة الدكتور هاني أبوراس، ومدير عام مكافحة المخدرات بمنطقة مكة المكرمة العميد محمد الثبيتي.
ويهدف المؤتمر الذي يستمر لمدة أربعة أيام متتالية، إلى التوعية بأضرار المخدرات وأثرها على الفرد والمجتمع، ويتم خلاله عرض بعض المضبوطات وتوزيع المنشورات الإرشادية.
من جهته، وجه أمين جدة بإتاحة النسبة المجانية من اللوحات الإعلانية في الشوارع والطرقات، بالإضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالأمانة لدعم حملات التوعية التي تنفذها إدارة مكافحة المخدرات بما يساهم في توعية المجتمع.
يذكر أن المعرض يأتي في إطار تعاون أمانة محافظة جدة وتعزيز المشاركة المجتمعية مع مؤسسات المجتمع كافة لدعم الأعمال والأنشطة التي تخدم السكان في شتى المجالات.

المصدر: الشرق

طلاب مدرسة بجدة ينشئون حديقة باسم “شهداء الواجب”‎

أنشأت إحدى المدارس الابتدائية بجدة حديقة تحمل اسم “حديقة شهداء الواجب” داخل فنائها وبسواعد طلابها ومعلميها، اعتزازًا وعرفاناً بما قدمه شهداء الواجب من أجل الوطن وأهله ومقدساته.

 

وأوضح مدير مدرسة النموذجية الثالثة بجدة، غرمان العمري، أن الحديقة التي ساهم في إنشائها طلاب ومعلمي المدرسة تأتي ضمن مشروع المدارس الخضراء على مستوى العالم، بهدف تحويل المؤسسات التعليمية إلى ما يشبه المحمية البيئية، بما يجعلها تتوافق مع التوصيات التي نصت عليها الاتفاقات الدولية الخاصة بالحد من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري، وإيجاد وازع بيئي في ضمير الطلاب والعمل على تعميقه وتنميته وتعويدهم على احترامه.

 

وأضاف: ويلتزم مشروع المدارس الخضراء داخل المدرسة وفي محيطها بتحويل الفناء إلى واحات خضراء، مع الالتزام بمعايير النظافة العامة في جميع مرافق المدرسة.

 

وأردف “العمري” قائلاً: كما يهدف المشروع للارتقاء بالمدارس بيئياً عن طريق رفع الوعي البيئي بين الطلاب، وعن طريق تقديم ورش عمل تفاعلية، توجه للطلاب والمعلمين والإداريين.