غرفة جدة توحّد الجهود لمواجهة تحديات تواجه استثمارات تتجاوز 140 مليار ريال

انتخب المهندس طارق المرزوقي بالإجماع، رئيساً للجنة الرئيسية للنقل بالغرفة التجارية الصناعية بجدة، واختير إبراهيم العقيلي، وجعفر بن ذعار، نائبين للرئيس خلال الاجتماع، أمس الخميس، بالمقر الرئيسي للغرفة، في خطوة تستهدف توحيد جهود العاملين في قطاع النقل البري والبحري والجوي، لمواجهة التحديات التي تواجه المستثمرين في القطاع الذي يستوعب استثمارات تتجاوز 140 مليار ريال.

وكشف الدكتور المرزوقي، أن اللجنة الرئيسية تجمع اللجان الست التي تدافع عن مصالح العاملين في قطاع النقل بغرفة جدة، وهي لجان: النقل العام، البري، البحري، وكلاء الطيران والخدمات المساندة، الوكلاء الملاحيين، المخلصين الجمركيين، وأشار إلى أن الاجتماع شهد حالة من التوافق لاختيار المسؤولين عن إدارة اللجنة في السنوات الثلاث المقبلة، بهدف توحيد الجهود، وجمع كل المعوقات التي تواجه القطاع والبحث عن حلول واحدة لها.

وأوضح المهندس طارق المرزوقي، أن حركة النقل بشكل عام والحركة الملاحية، شهدت انتعاشاً وزيادةً في رحلات الملاحة البحرية، وزادت عمليات الشحن في كثير من خطوط الملاحة، بعد أن شهدت أسعار النفط انخفاضاً، الأمر الذي نشط عملية الشحن والملاحة في العالم وفي السعودية، والتي تصلها مع خطوط الملاحة العالمية، وبيّن أن انخفاض أسعار النفط ساهم في انخفاض أسعار الشحن في البواخر والطيران والنقل البري، وحول التكتلات في الشركات الصغيرة والكبيرة قال: «هذا عائد لأصحابها إن أرادوا التكتل مع شركات كبيرة أو البقاء دون أن يكون هناك أي توجه حيالها بفرض التكتل».

وبيّن أن الموانئ السعودية كانت تشهد زحاماً، ولكن بعض التعديلات أسهمت في الانسيابية في وضع السفن والملاحة في الموانئ، مشيراً إلى أن ميناء جدة يأتي في المرتبة الأولى في الموانئ السعودية في كثافة الحركة الملاحية، يليه ميناء الدمام، وبعض الحركة في ميناءي الجبيل ورأس تنورة».

المصدر: اليوم

“صرصور” في وجبة غداء مطعم بجدة ومندوب الأمانة يكتفي بمخالفة

أُصيب مواطن بجدة بحالة من الفزع والاشمئزاز، بعد أن اكتشف وجود صرصور في وجبة الغداء التي طلبها من أحد المطاعم المعروفة بحي السليمانية، وسط استيائه من عدم إغلاق المطعم، بعد ثبوت المخالفة.
 وقال المواطن إنه بعد طلب وجبة الغداء من مطعم بحي السليمانية، وأثناء محاولة تناولهم الوجبة، اكتشف صرصورًا في الأرز، موضحًا: اتصلت على ٩٤٠ عمليات الأمانة وتم تقديم بلاغ رقم البلاغ 36064062.
وأضاف: اتصلت على مندوب الأمانة، وتوجهت إلى المطعم، ودخلت مع المندوب وفتش المطعم بشكل سريع، وطلب إثباتات خاصة بالمطعم، وكتب إشعار مخالفة وذكر له أن المطعم ليست المرة الأولى التي يخالف فيها.. وبعد هذا كله لم يتم إغلاق المطعم.

طلبة جدة يرسمون أكبر لوحة عن الوطن في برحة نصيف

شارك 500 طالب من مدارس جدة في رسم أكبر لوحة فنيّة وذلك في برحة بيت نصيف التاريخي في (البلد) بحضور عدد من القيادات التعليمية بجدة وكذلك المشرفة على جمعيّة هويّة الأرض بدولة اليابان وذلك بمناسبة مرور 60 عاماً على العلاقات السعوديّة اليابانيّة.

وتضمنّت رسومات الطلاب على اللوحة العملاقة عددا من الأعمال الفنيّة التي تهدف إلى تعزيز قيم الانتماء الوطني في نفوس الطلاب من خلال رسم شعاري المملكة (السيفان والنخلة) إضافة لشعار دولة اليابان (قرص الشمس الأحمر) في قالب تشكيلي بديع يهدف إلى تأكيد وتوثيق التعاون والشراكة بين المملكة ودولة اليابان من خلال رسم أكبر لوحة في العالم من خلال نقلها في عدة مدن سعوديّة ومشاركة طلاب المملكة فيها ومن ثمّ نقلها لدولة اليابان لمشاركة الطلاب اليابانيين فيها لتعزيز العلاقات الدبلوماسية والمجتمعية بين البلدين الصديقين والتي تمتد لستّة عقود.

المصدر: جريدة الرياض

“التقنيات الصناعية” بجدة يواصل القبول لبرنامج التدريب لخريجي الثانوية

يواصل المعهد العالي للتقنيات الورقية والصناعية بجدة، أحد معاهد الشراكات الاستراتيجية بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، القبول لبرنامج التدريب المرتبط بالتوظيف للفصل التدريبي الحالي.
وفي التفاصيل، أوضح الرئيس التنفيذي للمعهد المهندس علي بن أحمد بامساعد أن المعهد الذي يقع على شارع التلفزيون بجوار كلية الاتصالات بجدة يمنح الدبلوم العالي مستهدفًا سد حاجة هذا المجال من الشباب السعودي بحيث يتم توجيههم إلى الشركات الرائدة في مجال الصناعات التحويلية من تاريخ التحاقهم بالمعهد، فيما يمنح المتدرب خلال التدريب مكافأة مالية قدرها 3000 ريال إضافة إلى التأمين الطبي الشامل كما يحصل المتدرب بعد تخرجه على راتب لا يقل عن 6000 ريال شهريًا.
وقال بامساعد بإمكان الطالب الذي يرغب التسجيل التقديم إلكترونيًا على موقع المعهد  www.hipit.edu.sa ،  أو من خلال مراجعة القبول والتسجيل، مشيرًا إلى التزام المعهد مع الشركات الراغبة في استقطاب وتدريب الشباب السعودي خريجي الثانوية العامة وتأهيلهم باللغة الإنجليزية والحاسب الآلي والمهارات التقنية لمدة سنتين ومن ثم يحصلون بعد التخرج على مؤهل عالٍ في التخصصات المطلوبة في جميع قطاع الشركات الصناعية والمقاولات والتجارية وهي فني ميكانيكي، فني كهربائي، فني إمدادات وتموين، فني تشغيل إنتاج، وأكد أن الشركات تقوم بتوقيع عقود العمل مع المتدربين ليتم توظيفهم حيث يعمل المعهد على تأهيلهم على تلك الوظائف لمدة سنتين تحضيرية وتخصصية.

4 مشاريع تعوق فك زحام جدة

أعاقت 4 مشاريع ضخمة في مدينة جدة خطط الأمانة وبرامجها في مجال الطرق والجسور والأنفاق كحل لمشكلة الزحام، ودفعت لاستحداث تحويلات تتناسب مع الوضع الموقت الذي يجري بحسب مسؤول في الأمانة، مشيرا إلى أنه أمر وقتي يزول بزوال الأسباب واكتمال هذه المشاريع لتعود الخطط إلى ما كانت عليه.

وقال المتحدث الرسمي بأمانة جدة محمد البقمي لـ»مكة» إن إدارته لديها حلول طويلة الأمد لمعالجة الضغط المروري والازدحام، وأخرى متوسطة وقصيرة، وهذه الخطط بنيت على الأسس العلمية، بعد أن عملت الأمانة عن طريق إحدى الشركات الاستشارية العالمية في مجال تخطيط النقل، على بناء نموذج حاسوبي تمت بواسطته دراسة كل السيناريوهات والبدائل المختلفة لحل مشاكل النقل بالمحافظة، وهذه الحلول لا تقتصر على تنفيذ طريق أو جسر وإنما منظومة متكاملة لكل وسائط النقل من سيارات ونقل عام متعدد الوسائط، آخذة في الاعتبار دراسة لحركة المشاة.

وأضاف أن الأمانة عملت على تنفيذ 23 جسرا ونفقا خلال الخمس سنوات الماضية، وهناك تحسينات قائمة للطرق الحالية وإعادة تهيئتها بما يتماشى مع مخرجات الخطة وتتم برمجة تنفيذها طبقا للاعتمادات المالية، التي تخصص لها، وهو ما يتم حاليا، حيث يتم تعديل الخطط وفق ما يخصص بالاعتمادات السنوية، مبينا أن هناك إعاقة لبرامجها نتيجة تنفيذ العديد من المشاريع الحيوية المهمة بالمحافظة والتي تنفذ عن طريق جهات أخرى مثل قطار الحرمين السريع، وشبكات الصرف الصحي، وتطوير مطار الملك عبدالعزيز الدولي، وتنفيذ مشاريع تصريف مياه السيول والأمطار، وتم عمل تحويلات تتناسب مع الوضع الموقت أدت إلى بعض الإعاقات في حركة السير وهي نتيجة وقتية تزول بزوال السبب.

إلى ذلك، أكد مواطنون أن الزحام المروري أصبح في كل الأوقات بعد أن كان في السنوات الماضية مقتصرا على الذهاب وخروج الدوام الرسمي والمدارس، فالزحام أصبح سمة ملازمة لمدينة جدة، مطالبين بالإسراع في إيجاد حلول له.
وقال بندر الحربي أصبح سكان جدة يعانون من ضغوط الحياة بسبب الزحام اليومي، وكثير منهم يذهب جزء كبير من مرتباتهم في المواصلات، ورواتب للسائقين، لصعوبة توفير وسيلة مواصلات في وقت يتناسب مع المدارس والعمل، مما يجبر رب الأسرة على توفير مواصلات جماعية أو سائق خاص لإيصال الأبناء للمدارس، موضحا أن سكان العمارة اتفقوا على التعاقد مع سائق خاص بكفالة أحدهم، يتولى إيصال أبنائهم وبناتهم، ورغم ذلك تشتكي المدارس من تأخر الطلاب والسبب هو الحوادث والزحام.

وذكر محمد الزهراني من سكان شرق جدة أن الزحام أصبح موجودا في غالبية شوارع المحافظة، فلا مفر منه، على عكس بقية المدن التي يتواجد فيها شارعان أو ثلاثة يتجنبها السكان في أوقات معينة كحل بديل لتفادي الزحام، مؤكدا أن مخارج طريق الحرمين وخاصة غرب وشرق الطريق تشهد زحاما طوال اليوم لكثرة السكان، حيث يتواجد على جانبي الطريق أكثر من 20 حيا، إضافة إلى أن تلك الأحياء تمتاز بالأبنية العالية والأبراج التي يقبل عليها المستأجرون وهو ما أسهم في تواجد العدد الأكبر من سكان المدينة في تلك الأحياء.

المصدر: صحيفة مكة