مستنقعات أبحر تنذر «بالضنك».. والأمانة في مرحلة «التنسيق»!

أبدى مواطنون ومقيمون في أبحر الشمالية استياءهم من بقاء مياه الأمطار، التي هطلت على مدينة جدة قبل شهرين حتى الآن مما تسبب في تكوين برك ومستنقعات وتنذر بانتشار حمى الضنك وبعض الأمراض الخطيرة، فيما أكدت أمانة المحافظة أنه تم الوقوف ميدانيًا على الوضع بالمنطقة مع عدد من الجهات المعنية بالأمر ويجرى حاليًا «التنسيق» معها لحل المشكلة.
وقال المواطن بدر الدين سليمان: إنه مع هطول الأمطار القوية قبل شهرين تجمعت بقع صغيرة من المياه في المحافظة، وكانت الأمانة تقوم بسحبها ثم رميها في أرض فضاء بأحد الأحياء حتى اتسعت وتكونت بركًا ومستنقعات وتحولت بدورها إلى مرتع للحشرات بجميع أنواعها الطائرة والزاحفة.
وشاركه الرؤية نفسها المواطن عبدالعزيز العيري قائلًا:» رأيت بعيني سيارات الصرف الصحي تلقى المياه في المنطقة، واتصلت على عمليات الأمانة من وقتها، وأبلغت عن الحالة إلا أن الموظف قال لي: انتظر لحظات على الخط وانتظرت حتى تم إغلاق الخط ولم أجد منهم ردًا، الأمر الذي جعلني أتصل بالدوريات الأمنية، التي أخبرتني أن أتصل على عمليات الأمانة فهم الجهة المخولة بالتحرك».
وقال المواطن صالح سلكي: «ما يحصل حاليًا في حي أبحر الشمالية من تجمع للحشرات الطائرة والفئران أمر لا يطاق، مع بقاء تجمعات مياه الأمطار في الحي لمدة تزيد على شهرين، دون أي تحرك من قبلها لإزالتها من مكانها وإبقائها لأشعة الشمس لتبديدها وتبخيرها بدلًا من أن تقوم بعملها.
واستطرد سلكي إلى منحى جديد قائلًا: إن مقاول مكافحة الآفات اتصل عليه في وقت متأخر من الليل يطلب منه أن يدله على مكان وجود الفئران، وتم له ذلك، وتم توزيع مصائد للفئران على جنبات الحي الساعة 1 فجرًا، وتمت إزالتها الساعة 6 فجرًا.
تكاثر البعوض
ويشير طبيب الباطنية محمد عمر إلى أن بقاء المياه في المساحات الفضاء حتى هذه الفترة منذ هطول الأمطار الأخيرة وتجمعها يؤدي لتكاثر البعوض الناقل للأمراض خاصة حمى الضنك بالإضافة إلى ارتفاع في أعداد الجرذان مشيرًا إلى أن المناطق التي سبق أن عانت من التجمعات المائية قبل هطول الأمطار الأخيرة، معرضة لتجديد البيئة الحيوية، ما قد يعرضها لظهور أمراض جديدة، وبالأخص أن أنواعًا مختلفة من الحشرات الطائرة والزاحفة والجرذان باتت في احتكاك مباشر مع الإنسان الأمر الذي يؤثر على صحته بطبيعة الحال.
خليط الأمطار والجوفية
من جانبها كشفت أمانة جدة أن هذه المياه هي خليط من مياه الأمطار والمياه الجوفية الموجودة في منطقة أبحر الشمالية و ذكر المركز الإعلامي في الأمانة انه تم الوقوف عليها ميدانيًا مع عدد من الجهات المعنية بالأمر و يجري التنسيق لحل هذه المشكلة، مؤكدًا أن أي ضرر قد يواجه المواطنين هناك محل عناية و تقدير وستتم معالجة الأوضاع في أسرع وقت ممكن، وأشار إلى أن مقاول مكافحة الآفات زار الحي مؤخرًا، ووقف على الموقع وأثبت وجود الفئران بكثرة وتم وضع المصائد والسموم القاتلة للفئران.

 

المصدر: المدينة

جدة .. تحويلة جديدة تُصيب طريق الحرمين بالشلل ومطالبات بمنع الشاحنات

مجدّداً عاد طريق الحرمين السريع بجدة، إلى حالة الشلل المروري، صباح اليوم، من جرّاء تحويلة جديدة ضمن مشروع قطار الحرمين.

وبعد أشهر من نسيان الارتباك المروري، فُوجئ مرتادو الطريق، اليوم، بزحام شديد أدّى إلى توقفه تماماً بين جسر المطار وجسر طريق التحلية، وتسبّب في تأخير الآلاف من الموظفين والطلاب عن أعمالهم ومدارسهم الصباحية.

واستغرب قائدو السيارات من سماح المرور للشاحنات بمزاحمة الموظفين والطلاب، مؤكدين أن ذلك أدّى إلى الاختناق الصباحي، إضافة إلى أن تصميم التحويلة كان سيئاً للغاية، وتسبّب ضيقها في توقف الطريق الذي يمثل الشريان الرئيس للطرق في جدة.

المصدر: سبق

اسمان لشارع واحد يثير إرباك السائقين

أثار شارع سعود الفيصل « الروضة سابقاً « تساؤلات عدد من سائقي جدة خاصة وأن لوحة إرشادية بتقاطع شارع الامير ماجد مع شارع الامير سعود الفيصل لا تزال تحمل نفس الاسم مما يجعل سكانها يظنون أنه لم يتغير .
وقال أحمد سائق تاكسي : أنا لا أعلم أن شارع الروضة تغيراسمه لأن بعض اللوحات الارشادية لا تزال بنفس المسمى القديم ولم يكن شارع الامير سعود الفيصل و هذا يحدث بعض التساؤلات مع زبائني عن الطريق الذي يريده فالبعض يقول الروضة و الآخر يقول الامير سعود الفيصل . و قال سالم الشمراني : يوجد مسمّيان لهذا الشارع فتقاطع شارع الامير ماجد مع الامير سعود الفيصل لا تزال اللوحة الارشادية بنفس الاسم « الروضة « و قال مهند حنش : منذ فترة طويلة أعلن عن تغيير اسم شارع الروضة إلى الامير سعود الفيصل يجب على الامانة أن تقوم بتغيير جميع اللوحات الارشادية التى تدل إليه حتى لا يحدث إرباك عند سائقي جدة أو القادمين من خارجها .
يذكر أن الدكتور هاني بن محمد أبوراس أمين محافظة جدة كان قد أعلن عن صدور موافقة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة على تسمية شارع الروضة في جدة باسم شارع الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السابق، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء المستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين والمشرف على الشؤون الخارجية،عرفانا وتقديرا لدور سموه التاريخي في خدمة وطننا الغالي والامة العربية والإسلامية.

 

المصدر: المدينة

“كفى” تنجح في إقناع “138” شاباً بالإقلاع عن التدخين بجدة

نجح البرنامج الذي أقامتْه “جمعية كفى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات” في حي العزيزية بجدة؛ في إقناع “138” شاباً بالإقلاع عن التدخين؛ حيث انضمُّوا لعيادات لتلقي العلاج ضمن فعاليات “حي بلا تدخين” بحضور عمدة الحي “عثمان الشهري”، والعمدة السابق “فايز السهلي”.

 

وأكد مدير عام البرنامج “الشيخ سعد القحطاني”؛ أن الفعاليات التي حضرها أكثر من “1500” شاب على مدى ثلاثة أيام شملت عدة فقرات؛ وهي: محاضرات توعوية، وعيادة متنقلة، ومشاركة فريق الإيدز، فيما استمع الحضور لمحاضرة تثقيفية بخطورة التدخين والإدمان، قدمها معالج الإدمان بمستشفى الأمل بدر عتيق.

 

فيما أشاد عمدة حي العزيزية “عثمان الشهري” ببرنامج “حي بلا تدخين”، مطالباً بأن تكون هذه المحاضرات دورية؛ نظراً لجاجة الشباب إلى مزيد من التثقيف والتوعية بخطورة السموم، موضحاً أن هذا أول برنامج تفاعلي يقام في العزيزية.

المصدر: سبق

خالد الفيصل يطلع على المشروعات الخدمية بجدة.. اليوم

يرأس صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين ، أمير منطقة مكة المكرمة اليوم الأربعاء اجتماع المجلس المحلي للتنمية والتطوير بمحافظة جدة للاطلاع على أهم المشروعات المنفذة والجاري تنفيذها والأخرى المعتمدة، وذلك خلال زيارة يقوم بها لمقر المحافظة.

وتأتي زيارة الأمير خالد الفيصل للمحافظة ضمن زيارات سموه السنوية لكل محافظات المنطقة التي شملت بحرة، والجموم، الليث، أضم، القنفذة، والعرضيات، ورابغ وخليص والكامل.

ويستعرض سمو أمير منطقة مكة المكرمة خلال الزيارة مشروعات القطاعات الخدمية، ومنها التعليم التي تبلغ 254 مشروعاً منفذاً ومستلماً، وأخرى يجري تنفيذها إضافة لمشروعات الاحتياج المرفوعة لوزارة التعليم لاعتمادها، ومشروعات المياه حيث نفذت شركة المياه الوطنية خلال السنوات الخمس الماضية 185 مشروعاً في قطاع المياه والخدمات البيئية “الصرف الصحي” والخزن الاستراتيجي.

كما تم اعتماد 82 مشروعا للكهرباء شملت محطات تحويل لإيصال خدمة التيار، فيما بلغت مشروعات الطرق 38 مشروعا، و45 مشروعا للخدمات الصحية والطبية.

المصدر: الرياض