جدة تستعد لمؤتمر القمة الإسلامية للعلوم في العاصمة الباكستانية

انطلقت في جدة اليوم، أعمال الإجتماع التحضيري للدول الأعضاء في المنظمة لمؤتمر القمة الإسلامية للعلوم والتكنولوجيا، التي ستعقد في العاصمة الباكستانية إسلام أباد في الربع الأخير من العام الجاري.

ويشهد الاجتماع التحضيري الذي يستمر يومي 15 ــ 16 مارس عرضا لورقة عمل تقدمها اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي (كومستيك) التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي التي تم إعدادها بالتعاون مع الأمانة العامة للمنظمة، إضافة إلى مناقشات عامة بين الدول الأعضاء، والنظر في جدول أعمال القمة وبرنامج عملها.

وفي ذلك السياق، أوضح الأمين العام المساعد لشؤون العلوم والتكنولوجيا في منظمة التعاون الإسلامي السفير محمد نعيم خان، في كلمته التي ألقاها أثناء بدء أعمال الاجتماع اليوم، أن القمة الإسلامية للعلوم والتكنولوجيا المزمع عقدها في باكستان تأتي لتعزيز إنجازات العلوم والتكنولوجيا التي حققتها الدول الأعضاء، إضافة إلى تحديد الأولويات والأهداف والتوصيات.

وأكد السفير خان على ضرورة تعزيز الإلتزام بتطوير العلوم والتكنولوجيا في العالم الإسلامي لأنها بمثابة محركات للتنمية الإقتصادية والإجتماعية والقضاء على الفقر .

المصدر: اليوم

وصول أكبر ناقلة حاويات في العالم لميناء جدة

استقبل رئيس المؤسسة العامة للموانئ، الدكتور نبيل بن محمد العامودي، اليوم الأحد، أكبر ناقلة حاويات في العالم، بميناء جدة الإسلامي.
وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للخدمات الصناعية “سيسكو”، المهندس محمد المدرس، أن هذا الحدث فرصة لإثبات حجم التطور والنمو الذي يشهده ميناء جدة الإسلامي، من حيث الخدمات والتسهيلات والبنية التحتية والكوادر المؤهلة، واستخدام أحدث التقنيات لإنجاز الخدمات بفاعلية والتطوير المستمر لمواكبة للمعايير والمقاييس العالمية خاصة في ظل تنمية قطاع النقل والشحن البحري والتنمية الاقتصادية.
وقال المدير العام لشركة محطة بوابة البحر الأحمر للحاويات، سورن هانسن، إن الشركة تركز على الحفاظ وتطوير علاقاتها مع مختلف شركائها في النجاح، لافتاً إلى أن حدث بهذا الحجم يعتبر أحد النماذج التي تبرهن تميزها وعلاقتها مع شركائها.
وأشار إلى أن هذا الإنجاز ما هو إلا امتداد لنجاحات الشركة المتتالية، وانعكاس لالتزامها نحو تقديم أفضل الخدمات، وسعيها الدائم لتطوير الإمكانيات والكوادر، وهو ما يميز شركة بوابة البحر الأحمر، إذ تسعى دائماً لتقديم الحلول والإمكانيات لرفع الطاقة الاستيعابية للميناء، وقد أثبت وصول هذه الناقلة قدرة ميناء جدة على مواكبة النمو المطرد في أحجام السفن العملاقة.
وذكر المدير التنفيذي للوجستية الحاويات وخدمات المرافق والموارد البشرية في شركة محطة بوابة البحر الأحمر، المهندس أيمن برقاوي، أن الشركة قامت بالتجهيز والتخطيط المناسب لتسهيل وسلاسة استقبال هذا العدد من الحاويات، وإدارة عملية التفريغ والتحميل والمناولة بأعلى مواصفات الجودة لخدمة العملاء.
ولفت إلى توسع استثمارات الشركة لتشمل إضافة للبنية التحتية والمعدات والتجهيزات الاستثمار في أهم الأصول وهي مواردها البشرية، إذ تمكنت الشركة من الاستثمار في الشباب السعودي من خلال تبنيها وإطلاقها لعدة برامج تأهيلية وتطويرية للشباب، ومن أهمها برنامج الابتعاث الداخلي الأمر الذي ساهم في استقطاب الشباب السعوديين للعمل في قطاعات النقل والشحن البحري، إذ تفخر الشركة بكونها أحد الشركات الكبيرة على مستوى العالم والمصنفة ضمن النطاق البلاتيني حسب برنامج نطاقات التابع لوزارة العمل.
وعبر رئيس المشاريع الإستراتيجية بشركة محطة بوابة البحر الأحمر، حمدي ناضرة، بهذه المناسبة عن فخره بما وصلت إليه الشركة من مكانة في قطاع الشحن البحري، إذ تمكنت الشركة من المساهمة في أن تجعل ميناء جدة الإسلامي واحد من أوائل الوجهات لاستقبال الناقلات العملاقة.
وأكد أن هذه الثقة هي نتاج جهود سنوات عديدة فمنذ بدء الشركة في تقديم خدماتها في قطاع الشحن البحري عملت على إثبات جدارتها، وتمكنت من تتويج تلك الجهود في عدة مناسبات لافتا أنها في منتصف عام ٢٠١١م تمكنت محطة بوابة البحر الأحمر في ذلك الوقت من استقبال ناقلة الحاويات العملاقة.
وأضاف “ناضرة” أن بوابة البحر ألأحمر تمكنت حتى اليوم من استقبال ما يزيد عن ٢٠ ناقلة شحن شهرياً، وهو ما يثبت قيم ومبادئ البوابة في الالتزام بتقديم أعلى معايير الأداء والجودة في الخدمات والتسهيلات، حيث استثمرت محطة بوابة البحر الأحمر في البنية التحتية مما ساهم في جعل ميناء جدة الإسلامي ضمن قائمة أكبر ١٥ ميناء عالمي في عدد مناولة سفن الشحن العملاقة.

“فلكية جدة”: بريق “السماك الرامح” البرتقالي يبشّر بقدوم الربيع

أفادت الجمعية الفلكية بجدة أن الراصدين للسماء في السعودية والمنطقة العربية بإمكانهم رؤية النجم ذي البريق البرتقالي “السماك الرامح”، حالياً، بالأفق الشرقي عند الساعة 9 مساء بالتوقيت المحلي؛ استعداداً لحدوث الاعتدال الربيعي نهاية الأسبوع الجاري.
وأضافت: “هذا النجم الأصفر البرتقالي مثل أي نجم براق يتلألأ بشكل عنيف عندما يكون قريب إلى الأفق؛ ذلك نتيجة أن الضوء القادم من النجم يعبّر من خلال طبقة كثيفة من الغلاف الجوي حول الأرض قبل أن يصل ذلك الضوء إلى أعيننا، ولكن ذلك البريق العنيف يختفي بعد ارتفاع النجم في السماء”.
وبيّنت: “نجم السماك الرامح ألمع نجم ضمن مجموعة نجم “العواء” وهو يمثل “الراعي”، وسوف يصل النجم أعلى نقطة في السماء عند حوالي الساعة 4 فجراً بالتوقيت المحلي، ويتلألأ عالياً في الأفق الغربي قبل ضوء الفجر”.
وأوضحت: “نجم السماك الرامح، رابع ألمع نجم في سماء الليل بعد: الشعرى، سهيل، وألفا قنطورس، نجم الشعرى يسطع لامعاً في ليالي فصل الشتاء ونجم سهيل الشهير يفعل ذلك أيضاً”.
وتابعت: “من المهم معرفة هذا النجم ليس فقط لأنه براق بل أيضاً لموقعه في شمال السماء، مما يجعله مرئياً طوال السنة بالنسبة للنصف الشمالي من الكرة الأرضية؛ حيث يُعتبر ظهوره في سماء المساء علامة ترحيب للقاطنين في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، فهو يبشر بقرب قدوم الاعتدال الربيعي، أو أول يوم في فصل الربيع، وبعد الاعتدال الربيعي فإن طول ساعات النهار سوف تبدأ في تجاوز ساعات الليل”.
واختتمت: “نجم السماك الرامح مثل أي نجم يشرق مبكراً كل يوم بأربع دقائق؛ نتيجة حركة الأرض في مدارها حول الشمس، وفي أسبوع سوف يتقدّم شروق السماك الرامح، ويظهر عند الغروب بدلاً من حلول ظلمة الليل أو بداية الليل، وعند وقت حدوث ذلك سوف يعود فصل الربيع إلى النصف الشمالي من الكرة الأرضية”.
يُذكر أن نجم “السماك الرامح” مثله كسائر النجوم في قبة السماء لا علاقة له من قريب أو بعيد بالربيع أو غيره من الفصول، إلا أن ظهوره يتزامن فقط مع حلول فصل الربيع؛ لذلك أصبح يستخدم كعلامة فقط ولا يوجد له أي تأثير.

«تعليم جدة» تكرِّم الفائزين والفائزات بجائزة «همم».. اليوم

تنظم إدارة التعليم في محافظة جدة اليوم، حفل تكريم الفائزين والفائزات بجائزة «همم» لطلاب وطالبات التربية الخاصة في مراحل التعليم المختلفة في دورتها الأولى التي أطلقتها العام الماضي، بحضور مدير عام التعليم في جدة عبدالله الثقفي، وذلك في فندق الأزهر بجدة. وأبان مدير إدارة التربية الخاصة في تعليم جدة عبدالرحمن الغامدي أن التكريم يأتي تحفيزاً للطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة بهدف الكشف عن المميزين والمبدعين، والارتقاء بمستوى الأداء والإبداع من خلال التنافس الإيجابي بينهم، وإتاحة مبدأ تكافؤ الفرص، إلى جانب تعريف المجتمع بقدرات وإمكانات هذه الفئة الغالية للوصول إلى الارتقاء بمستوى الخدمات التربوية والتعليمية المقدمة لطلاب وطالبات التربية الخاصة، وقد جاءت مجالات الجائزة كما يلي: مجال التفوق العلمي ويشمل مسارَي التفوق الدراسي وحفظ القرآن الكريم، ومجال الموهبة الذي يشمل المسار الرياضي، والابتكار الفني، والإبداع التقني، ومجال الإبداع الثقافي ويشمل مسارَي التأليف القصصي والمسرحي، والإلقاء والتعبير.

المصدر: صحيفة الشرق

مبيعات حليب النوق وكبسة الحاشي مستمرتان رغم التحذيرات وكورونا

لازال كثير من محبي تناول حليب النوق الطازج مستمرين في الحضور لمواقع رعاة الإبل المنتشرة على طول بعض الطرق في ضواحي جدة كما تستمر العديد من المطاعم والمطابخ في بيع كبسة وكبدة الحاشي غير مبالين بالتقارير المتعددة التي تربط بين مخالطة الإبل وفيروس كورونا.

وأكد مدير عام إدارة المسالخ وأسواق النفع العام بأمانة جدة د. ناصر الجارالله ل”الرياض” أن معدل النحر اليومي للإبل في جدة يبلغ 37 حاشياً في 5 مسالخ نموذجية بجدة تخضع لفصح طبي شديد، مبيناً بأن عدد الإبل التي تم نحرها في جدة خلال شهر ربيع الثاني بلغ 1130 حاشياً.

وأشار د. الجارالله إلى أن الأمانة شددت خلال الفترة الماضية في جولاتها على مواقع بيع حليب النوق، التي يمارس فيها بعض الرعاة عمليات البيع، وقامت بإزالة ما يزيد عن 464 حظيرة عشوائية، وهي مستمرة في حملاتها ضد تلك المواقع، مبيناً أن أمانة جدة نفذت يوم الإثنين حملة بالمشاركة مع عدة جهات من بينها الشؤون الصحية على منطقة الخمرة جنوب جدة، وكانت الإبل ضمن جدول الأمور التي استهدفتها تلك الحملة.

وعلى صعيد آخر، كشف عدد من رعاة الإبل الذين يسوقون حليبها في جدة ل”الرياض” عن استمرار معدل زبائنهم اليومي بنفس الوتيرة التي كان عليها قبل ظهور كورونا، مؤكدين أن مخالطتهم اليومية للإبل كفيلة بدحض تلك التقارير والتشكيك فيها، مشيرين إلى أن سعر الطاسة من حليب النوق يبلغ 20 ريالاً كما يباع بولها لبعض الاشخاص الذين يستخدمونه كعلاج.

بدوره قال مسؤول المبيعات في مطعم مشهور بتقديم كبسة الحاشي إن سعر الطبق للفرد 50 ريالاً، مشيراً إلى أن معدل رواد المطعم الذين يحرصون على تناول كبسة الحاشي لم يتأثر على الإطلاق، سواء بالنسبة للطلبات داخل المحل أو للمنازل وحتى المناسبات، بما يثار حول ربط الإبل بفيروس كورونا، خصوصاً وأن مصدر اللحوم المقدمة في المطاعم هو المسالخ الرسمية في جدة، والتي تلتزم بضمان خلو المواشي من أي مرض أو عيب.

يجدر بالذكر أن تقارير نشرت مؤخراً أكدت أن كلاً من الجمل والخفاش حاملان للفيروس، إلا أن طريقة انتقال الفايروس منها للإنسان لم تثبت بعد بشكل دقيق، وقد نصحت وزارة الصحة بالابتعاد عن الحيوانات المريضة، وطهو لحوم الإبل جيداً قبل تناولها، وكذلك غلي الحليب جيداً قبل شربه.

المصدر: جريدة الرياض