مرور جدة يستنفر بعد العواصف التي ضربت المحافظة

أعلن مرور محافظة جدة رفع درجة الاستعداد بعد العواصف التي ضربت المحافظة مؤخرا، داعيا المواطنين والمقيمين لتوخي الحذر والتقيد بتعليمات المرور.

 

وقال مدير مرور محافظة جدة اللواء وصل الله الحربي لـ “سبق” إنه تم توزيع الدوريات والأفراد والضباط على الميادين وعند التقاطعات، محذرا قائدي المركبات بعدم السرعة وتشغيل الأنوار في حالة اشتداد العواصف وانعدام الرؤية، مشيراً إلى أن غرفة العمليات لم تسجل أي حوادث تذكر حتى اللحظة.

 

وأوضح اللواء “الحربي” أن إدارة المرور لديها خطة أخرى في حال هطول أمطار غزيرة على المحافظة، منوهاً أنه سيتم إنزال جميع الأفراد والضباط إلى الميدان وسحب الحركة من المناطق التي تتواجد بها مياه إلى مناطق آمنة. داعيا الجميع لتوخي الحذر والتقيد بالتعليمات.

المصدر: سبق

تأسيس أول جمعية لرعاية أطفال متلازمة داون بجدة

وافقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على تأسيس أول جمعية للعناية بأطفال متلازمة داون بجدة تحت مسمى جمعية “متلازمة النجاح”.
ودعت الوزارة من مجلس الإدارة الذي سيتم انتخابه لاحقاً من بين أعضاء المجلس التأسيسي، إلى تقديم خطة واضحة لكيفية تنمية إدارة الموارد المالية للجمعية، وتطبيق هيكل تنظيمي إداري ومالي.
وأوضح عضو المجلس التأسيسي فيصل الشامي أن جمعية “متلازمة النجاح ” كيان اجتماعي يهتم بأطفال داون سيما من هم فوق 16 سنة، مشيراً إلى أن الجمعية تعـد الوحيدة والأولى بمدينة جدة المتخصصة في رعاية هؤلاء الأطفال، الذين لا يجدون أي جهات ترعاهم بعد تخرجهم من المراكز التأويلية وتستقبل كحد أقصى البنين حتى عمر 16 سنة والبنات حتى عمر 18 سنة.
وأكــد الشامي أنه بالاتفاق مع الشؤون الاجتماعية فأن أهداف الجمعية سوف تتمحور حول توعية وتعريف المجتمع بمتلازمة داون وتصحيح المفاهيم الخاطئة، بما يسهم في تقبلهم في المجتمع المحيط، موضحاً أن الجمعية ستعمل على تقديم سلسلة الفعاليات الإرشادية والتربوية والنفسية لعائلات الأطفال وتأهيلهم وتوظيفهم في أعمال وحرف تتناسب مع قدراتهم بما يكفل لهم العيش الكريم والاستقلالية والاعتماد على الذات.
يذكــر أن تأسيس جمعية متلازمة النجاح يأتي في سياق الجهود المجتمعية بمدينة جدة، التي رأت أهمية المشاركة الإيجابية مع الجهود التي تبذلها وزارة العمل والشؤون الاجتماعية في المجالات المختلفة، لتكريس المنفعة والأثر في المجتمعات المحلية لا سيما تجاه الفئات الاجتماعية التي تحتاج أكثر من سواها لتطوير قدراتها وزيادة كفاءتها وتحسين أوضاعها.

 

المصدر: المدينة

جدة: تفاصيل جديدة عن ضبط الطبيبة مهربة الذهب.. وبلاغ من سيدة أطاح بها

روت مصادر مطلعة تفاصيل جديدة عن محاولة طبيبة سعودية تهريب كمية كبيرة من المشغولات الذهبية عبر مطار الملك عبدالعزيز بجدة.

وأوضحت المصادر وفقاً لـ”عين اليوم”، أن سيدة اشتبهت في الطبيبة وأبلغت الرئيس المناوب بالمطار بأنها سمعت أصوات مياه وأكياس داخل أحد حمامات النساء، وعندما خرجت الطبيبة أشارت إليها السيدة، فجرى تفتيش أمتعتها في البداية ولم يعثر على شيء، وبعد تفتيشها شخصياً فوجئت المفتشة الجمركية بوجود مشغولات ذهبية في ثوب تحت ملابسها وفي بنطالها.

وأضافت المصادر أن الطبيبة لم توضح أسباب محاولة تهريبها هذه الكمية من الذهب، والتي بلغ وزنها أكثر من 4 كيلوجرامات، مرجحة أن الطبيبة كانت تهدف للتهرب من الرسوم الجمركية، مشيرة إلى أنه لوحظ كثرة أسفار الطبيبة إلى الخارج وعودتها في الآونة الأخيرة.

يذكر أن جمرك مطار الملك عبدالعزيز بجدة كان قد أعلن عن ضبط طبيبة سعودية وبحوزتها أكثر من 4 كيلوجرامات من الذهب المشغول كانت تخفيها تحت ملابسها، بغرض تهريبها إلى داخل المملكة.

المصدر: أخبار24

مصادر تكشف لـ “سبق” عن العائق أمام استكمال بناء مطار بالقنفذة

علمت “سبق”، من مصادرها، أن توفير الأرض هو العائق أمام  استكمال هيئة الطيران المدني إجراءات إنشاء مطار محلي بمحافظة القنفذة.

 

‏وكان موقع هيئة الطيران المدني، قد سجّل تغريدة له في موقع التواصل “تويتر”، قال فيها، إنه تمت دراسة المنطقة بالكامل، وتم اختيار إنشاء المطار بمحافظة القنفذة بناءً على نتائج الدراسة.

 

بينما تشير معلومات إلى أن هناك مخاطبات مع أمانة محافظة جدة بشأن تخصيص أرض لإنشاء مطار عليها بمحافظة القنفذة.

 

وكانت إمارة منطقة مكة المكرّمة، قد أعلنت عبر حسابها الرسمي بـ “تويتر”، قبل أكثر من عام، أنها تقوم باعتماد أوراق مطار القنفذة كافة، مشيرة إلى أن هيئة الطيران المدني تولت تحديد ثلاثة مواقع للمطار تقع ما بين مدينة القنفذة ومركز المظيلف.

المصدر: سبق

صحة جدة تتأهب لموجة الغبار

رفعت صحة جدة درجة التأهب في جميع مرافقها الصحية لاستقبال الحالات الطارئة، نظراً لما تتعرض له المحافظة حالياً من موجه الغبار.
وبين مدير الشؤون الصحية بالمحافظة الدكتور مبارك بن حسن عسيري،أن أقسام الطوارئ بالمستشفيات تعمل على مدار الساعة، حيث تم اتخاذ جميع الاحتياطات لاستقبال الحالات الطارئة لمرضى الجهاز التنفسي.
ونصحت صحة جدة المواطنين والمقيمين خاصة مرضى الربو والمصابين بالأمراض الصدرية بعدم التعرض للغبار والأتربة والتأكيد على ضرورة ارتداء الكمامات الطبية الوقائية أثناء الخروج من المنزل أثناء موجة الغبار، وإتباع إرشادات الطبيب واستخدام الأدوية لتجنب الإصابة بالأزمات الصدرية.

 

المصدر: المدينة