ورشة عمل عن مهارات التفكير في مدرسة بـ “صفا جدة”

نظّم مشرف اللغة العربية بمكتب التربية والتعليم في الصفا بإدارة تعليم جدة رجب الزهراني، أمس الأول، ورشة تدريب بمدرسة معن بن عدي الابتدائية بعنوان “مهارات التفكير”.
وركّز “الزهراني” على أهمية التفكير والاستنتاج بالنسبة لطالب العلم، وضرورة السعي للحصول على الأجوبة المتعلقة بكل ما يحيط به.
وتطرّق إلى الحديث عن صفات المعلم الناجح القادر على التأثير في طلابه بصورة مفيدة من خلال حبّه للمادة التي يدرسها، وقدرته على انتزاع احترام الطلاب بكفاءته في تدريس العلم.
وثمّن معلمو مدرسة معن بن عدي الابتدائية المشاركون في هذه الورشة، الجهود المبذولة، مشيرين إلى أنهم سيطبقون المعلومات التي تعرّفوا عليها.

مجاهدو تربة يضبطون مهرب 11 إثيوبية إلى جدة

أحبط مجاهدو محافظة تربة بقيادة رئيس الفرقة في المحافظات الشرقية فيحان سلطان البعاج، أمس، عملية تهريب 11 متسللة إثيوبية عبر مركبة من نوع «تويوتا» يقودها شاب سعودي كان يعتزم تهريبهن إلى جدة.
واشتبه العاملون في نقطة الضبط الأمني بمركز الخضيرا، على طريق تربة – بيشة، في إحدى المركبات، وبعد استيقافها، وطلب الهوية من قائدها، ارتبك، وتلعثم ما جعل رجال الفرقة يشتبهون فيه، وبعد تفتيش المركبة، عثر على النساء فيها، فطلبت الفرقة منه ما يثبت هوية النساء المرافقات له، فتبين أنهن إثيوبيات متسللات كان ينوي تهربيهن إلى جدة مقابل 3000 لكل واحدة منهن.
وبيّن مصدر في فرقة مجاهدي تربة أنه تم تسليم الإثيوبيات، والمهرب إلى شرطة تربة لاتخاذ الإجراء اللازم.

المصدر: صحيفة الشرق

6 مخالفات تغلق 20 محل عطارة في جدة

أدت 6 مخالفات ترتكبها محلات بيع العطارة في جدة إلى إغلاق نحو 20 محلا منها في حملات رقابية ضد هذه المحلات التي قدرت نسبة المخالفين فيها بحسب إحصائية طبية نحو 70%، وسط تحذيرات من انتشار خلطات خطرة على الصحة تباع في هذه المحلات بشكل غير رسمي تروج على أنه تنتجها نساء شهيرات بالطب البديل.
وأبلغ «مكة» الدكتور عبدالله العلي، المختص في الطب البديل، أن أكثر من 70% محالات العطارة تبيع وصفات وخلطات عشبية غير مصرحة وتشكل خطرا على الصحة العامة رغم إجراءات المنع والتفتيش التي تمارس ضدها من قبل البلديات والجهات الرقابية، مضيفا: لأن ذلك هو أحد أهم مصادر دخلها فلا يمكن أن تفرط في بيع تلك المستحضرات والأدوية العشبية في مقابل سيطرة الصيدليات الرسمية على الأدوية والوصفات المصرحة.

وأشار العلي إلى أن هذه النسبة ليست تقديرية بل حقيقية بناء على حجم المخالفات التي ترتكب والغرامات والمخالفات التي ترصد في محلات العطارة بمختلف المناطق وهو ما يؤكد أن القضاء على تلك المخالفاتلا يتأتى إلا بتجريم ممارسي تصنيعها سواء النساء في داخل المنازل أو أصحاب محلات العطارة أنفسهم خاصة وأن الأضرار الصحية ملموسة سواء في مستحضرات التسمين والتنحيف التي تؤدي للفشل الكلوي أو مستحضرات البشرة التي تسبب الحساسية والأمراض الجلدية.
وقال عمر بانقيطة، صاحب محل تجاري: إن محلات العطارة أصبحت تروج لخلطات المستحضرات النسائية التي تنتج داخل المنازل فهي لا تباع على أنها أدوية إنما أعشاب وخلطات، مشيرا إلى أن تلك الخلطات والمستحضرات تحظى بإقبال كبير وتصل أسعارها إلى 200 ريال للخلطات التي يدخل فيها غذاء ملكات النحل وبعض الأعشاب النادرة.
ولفت إلى أن المنافسة شديدة لمنح أصحاب الخلطات الشهيرة عمولات مرنة في البيع وغالبيتهم من النساء كـ»خلطة أم أحمد للربو»، و»السالمية للوكيمياء»، إضافة إلى خلطات التنحيف المكونة من أعشاب طبيعية، لكن المشكلة أن هناك تقليدا وغشا كبيرا يمارس في هذا الجانب فلا يوجد الآن ما يحمي أصحاب الأدوية العشبية المجربة والمفيدة من الغش والذي دفع بكثيرين للتشكيك في فائدتها واتهام أصحاب المحلات بالمخالفات.

إلى ذلك، تشترك ثلاث جهات حكومية في تشديد الرقابة على تلك المحال وهي وزارة التجارة وهيئة الغذاء والدواء والبلديات الفرعية، إذ أكد مصدر في الفرق الميدانية ببلدية جدة أنه تم إغلاق أكثر من 8 محلات عطارة في أقل من شهر ليرتفع العدد إلى نحو العشرين محل منذ بداية العام بفعل مخالفات قال: إن أهمها تمثلت في بيع مواد غذائية منتهية الصلاحية وخلطات طبية مخالفة وعدم وجود تصاريح نظامية، منبها إلى أن ما يسمح ببيعه فيما يتعلق بالأعشاب هو كل الأعشاب بطبيعتها الخام وليس الخلطات التي يدعي مروجوها أنها سبب في الشفاء وخلافه، حيث تتم معاملة المخالفين وفقا للائحة العقوبات والغرامات التي تصل إلى الإغلاق فأي مواد عشبية مخلوطة أو تغيرت تركيبتها أو تحوي ادعاءات طبية وزيوت نباتية تعد مخالفة بحد ذاتها.

الأعشاب المسموح ببيعها

الأعشاب الخام التي لم يطرأ عليها أي تغيير ولم يكتب عليها أي ادعاءات طبية.
1 – القشور (اللحاء) مثل الدارسين، الكينا، القشرة المقدسة (كسكارة)، قشرة اللألوب وغيرها.
2 – الجذور مثل العرقسوس، الأراك، الأرقطيون، الشمر، الجنسنج، الشفلح والخواجوا.
3 – الجذامير مثل الزنجبيل، الراوند، الكركم والخولنجان.
4 – الأزهار مثل البابونج، لافاندر (خزامى)، الورد، الخطمي، الأخيلية، البنفسج، الزعفران، زهرة الربيع، وزيزفون.
5 – الثمار مثل السنوت (الشمر)، الينسون، الكزبرة، الكراوية، الخلة، والنانخة.
6 – البذور مثل الخردل، الفلفل الأسود، الكبابة، وبذر الكتان.
7 – الأعشاب الحولية الكاملة مثل البابونج، الخزامى، البعيثران، الشيح، والبسباس.
8 – الأوراق مثل النعناع، الزعتر، المرامية، الشاي، الجوافة، الغار، الريحان، اليوكالبتوس، البوكو، المردقوش، السدر وورق الموز.

أبرز مخالفات محال العطارة

1 – أعشاب مخلوطة بزيوت نباتية.
2 – خلطات تحوي عبارات وادعاءات طبية.
3 – مواد غذائية منتهية الصلاحية.
4 – سلع مقلدة وتحوي ماركات عالمية.
5 – عدم وجود تصاريح نظامية للمحل.
6 – عمالة مخالفة تمارس البيع والشراء وتوريد الأعشاب.

المصدر: صحيفة مكة

غرفة جدة توحّد الجهود لمواجهة تحديات تواجه استثمارات تتجاوز 140 مليار ريال

انتخب المهندس طارق المرزوقي بالإجماع، رئيساً للجنة الرئيسية للنقل بالغرفة التجارية الصناعية بجدة، واختير إبراهيم العقيلي، وجعفر بن ذعار، نائبين للرئيس خلال الاجتماع، أمس الخميس، بالمقر الرئيسي للغرفة، في خطوة تستهدف توحيد جهود العاملين في قطاع النقل البري والبحري والجوي، لمواجهة التحديات التي تواجه المستثمرين في القطاع الذي يستوعب استثمارات تتجاوز 140 مليار ريال.

وكشف الدكتور المرزوقي، أن اللجنة الرئيسية تجمع اللجان الست التي تدافع عن مصالح العاملين في قطاع النقل بغرفة جدة، وهي لجان: النقل العام، البري، البحري، وكلاء الطيران والخدمات المساندة، الوكلاء الملاحيين، المخلصين الجمركيين، وأشار إلى أن الاجتماع شهد حالة من التوافق لاختيار المسؤولين عن إدارة اللجنة في السنوات الثلاث المقبلة، بهدف توحيد الجهود، وجمع كل المعوقات التي تواجه القطاع والبحث عن حلول واحدة لها.

وأوضح المهندس طارق المرزوقي، أن حركة النقل بشكل عام والحركة الملاحية، شهدت انتعاشاً وزيادةً في رحلات الملاحة البحرية، وزادت عمليات الشحن في كثير من خطوط الملاحة، بعد أن شهدت أسعار النفط انخفاضاً، الأمر الذي نشط عملية الشحن والملاحة في العالم وفي السعودية، والتي تصلها مع خطوط الملاحة العالمية، وبيّن أن انخفاض أسعار النفط ساهم في انخفاض أسعار الشحن في البواخر والطيران والنقل البري، وحول التكتلات في الشركات الصغيرة والكبيرة قال: «هذا عائد لأصحابها إن أرادوا التكتل مع شركات كبيرة أو البقاء دون أن يكون هناك أي توجه حيالها بفرض التكتل».

وبيّن أن الموانئ السعودية كانت تشهد زحاماً، ولكن بعض التعديلات أسهمت في الانسيابية في وضع السفن والملاحة في الموانئ، مشيراً إلى أن ميناء جدة يأتي في المرتبة الأولى في الموانئ السعودية في كثافة الحركة الملاحية، يليه ميناء الدمام، وبعض الحركة في ميناءي الجبيل ورأس تنورة».

المصدر: اليوم

“صرصور” في وجبة غداء مطعم بجدة ومندوب الأمانة يكتفي بمخالفة

أُصيب مواطن بجدة بحالة من الفزع والاشمئزاز، بعد أن اكتشف وجود صرصور في وجبة الغداء التي طلبها من أحد المطاعم المعروفة بحي السليمانية، وسط استيائه من عدم إغلاق المطعم، بعد ثبوت المخالفة.
 وقال المواطن إنه بعد طلب وجبة الغداء من مطعم بحي السليمانية، وأثناء محاولة تناولهم الوجبة، اكتشف صرصورًا في الأرز، موضحًا: اتصلت على ٩٤٠ عمليات الأمانة وتم تقديم بلاغ رقم البلاغ 36064062.
وأضاف: اتصلت على مندوب الأمانة، وتوجهت إلى المطعم، ودخلت مع المندوب وفتش المطعم بشكل سريع، وطلب إثباتات خاصة بالمطعم، وكتب إشعار مخالفة وذكر له أن المطعم ليست المرة الأولى التي يخالف فيها.. وبعد هذا كله لم يتم إغلاق المطعم.