نائب رئيس “المياه الوطنية”: ما تم تداوله عن تعثر المشاريع ونسبة التغطية للصرف الصحي لا يعكس الواقع والمعلومات تعود لعام 1437هـ

 

أكد لـ “سبق” المهندس صالح بن محمد الغامدي نائب الرئيس للمشاريع والشؤون الهندسية والمبادرات في شركة المياه الوطنية، أن المعلومات والنسب التي تم تداولها في وسائل الإعلام عن تغطية خدمات الصرف الصحي وتعثر المشاريع في محافظة جدة لا تعكس الواقع الفعلي والمعلومات تعود إلى عام 1437هـ.

وأوضح أن الشركة قلصت نسب المشاريع المتعثرة في قطاعي خدمات المياه والصرف الصحي بمحافظة جدة إجمالاً من (51%) في شهر ديسمبر من عام 2016 إلى قرابة (18%) حتى الآن، مبيناً أن نسبة تغطية خدمات الصرف الصحي في مدينة جدة بلغت 48% من المساحة المؤهلة بالسكان وتحقيق ذلك بالجهود الحثيثة والمستمرة التي تبذلها الشركة.

وقال الغامدي: “نقوم بمتابعة ودراسة أسباب تعثر المشاريع، وننفذ خطة عمل تتضمن الحلول اللازمة وتذليل العقبات والمسببات التي أدت لهذا التعثر”، وسحب المشاريع المتعثرة يتم وفق آلية معتمدة، مشيراً إلى أنه يتم الرفع بقوائم المشاريع وتحديثها بصفة شهرية.

وبين نائب الرئيس للمشاريع في شركة المياه الوطنية أن المشاريع ونسب تغطية الخدمات المائية والبيئية الحالية في محافظة جدة تتم وفق معايير احتساب محددة تتماشى مع المعادلة المعتمدة نظاماً، مبيناً أن هذا الأمر يعكس بشكل دقيق وضع مشاريع محافظة جدة المنفذة، والتي تحت التنفيذ، كذلك نسب تغطية الخدمات، وذلك وفق عوامل مهنية وفنية منها؛ عدد التوصيلات المنزلية المنفذة، أطوال الشبكات، وعدد السكان الإجمالي بالمدينة وليس بناء على عدد الأحياء؛ لأن كثافتها السكنية تختلف من حين لآخر وفق البيانات الموضحة في الجدول التالي:

وكشف الغامدي أن قطاع توزيع المياه استكمل وأنجز 17 مشروعاً لخدمات المياه والصرف الصحي في هذا العام بمحافظة جدة، لافتاً إلى أن هناك ما يقارب (5) آلاف توصيلة منزلية جديدة منجزة لخدمات الصرف الصحي حتى ديسمبر2017م، بينما بلغت نسبة تغطية خدمات إيصال المياه عبر الشبكات في المحافظة نحو 85 %، وفقاً لمعيار احتساب عدد السكان.

وذكر أن الشركة قامت خلال العام الحالي 2017 بترسية عدد من المشاريع في مجالي المياه وخدمات الصرف الصحي في المحافظة تضمنت (22) مشروعاً للصرف الصحي بقيمة تتجاوز الميار ريال، و (3) مشاريع للمياه بقيمة تتجاوز (48) مليون ريال. كما يجري إنهاء إجراءات تسليم المواقع للمقاولين للبدء بالتنفيذ، كذلك يجري أيضاً العمل على استكمال (37) مشروعاً تتضمن توصيلات منزلية، وخطوط فرعية، ومحطة رفع، وخطوط ناقلة (أنفاق) ضمن منظومة خدمات المياه والصرف الصحي، بالإضافة إلى محطات تعبئة مياه (أشياب) التي يعمل قطاع توزيع المياه على إنجازها قريباً، مشيراً إلى أن الشركة ستبدأ طرح وترسية العديد من المشاريع تباعاً حسب الخطط والأولويات التي تعمل عليها لرفع نسبة التغطية في محافظة جدة خصوصاً، وذلك تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني. كما يتم التنسيق مع الجهات المختصة لتوفير أراضي لإنشاء محطات معالجة مياه، ومحطات رفع، وخزانات مياه استراتيجية جديدة في مناطق متفرقة بمحافظة جدة وباقي مناطق المملكة.

وفيما يتعلق بإنجاز المشاريع الجارية تنفيذها، ذكر الغامدي أن هناك متابعة حثيثة ودورية من قبل الشركة للأعمال والمشاريع والتأكيد على المقاولين برفع نسب الإنجاز وبالتكلفة المحددة في الوقت المحدد مع الالتزام بمعايير السلامة والجودة، مؤكداً أنه يتم التنسيق مع جميع الجهات ذات العلاقة بشكل يومي عن طريق المخاطبات والاجتماعات الدورية، وذلك لتذليل العقبات التي تواجه المشاريع.

المصدر: سبق

شركة المياه: 120 ألف توصيلة منزلية بجدة وخفض تعثر المشروعات إلى 18%

قالت شركة المياه الوطنية إن عدد التوصيلات المنزلية التي نفذت لخدمات الصرف الصحي في جدة بلغت 120 ألفا وإن أطوال الشبكات وصلت إلى 4056 لعدد سكان إجمالي بلغ 4.2 مليون نسمة.. وأضافت: إنها تسعى لخفض نسبة تعثر المشروعات من 51 % في 2016 إلى 18 % حاليا.

وأكدت على لسان نائب الرئيس للمشروعات والشؤون الهندسية والمبادرات المهندس صالح بن محمد الغامدي، أن قطاع توزيع المياه قام باستكمال وإنجاز17 مشروعا لخدمات المياه والصرف الصحي لهذا العام بمحافظة جدة فقط بما يقارب 5 آلاف توصيلة منزلية جديدة منجزة لخدمات الصرف الصحي حتى ديسمبر2017م، فيما بلغت نسبة تغطية خدمات إيصال المياه عن طريق الشبكات في المحافظة بمعيار عدد السكان ما يقارب 85%.

جاء ذلك تعقيبا على تقرير ديوان المراقبة العامة الذي نشرته «المدينة» يوم الأحد 29 ربيع الأول الماضي تحت عنوان «ديوان المراقبة يكشف المستور .. 78 % من أحياء جدة بلا صرف صحي و90% من المشروعات متعثرة».

وأوضحت الشركة أن المعلومات والأرقام الواردة في تقرير ديوان المراقبة تعود إلى ما يقارب العام والنصف الماضية وقد وردت في سياق الاستيضاح وطلب الإفادة من الشركة وليس كتقرير نهائي، وأنها لا تعكس الواقع الفعلي لوضع المشروعات ونسب تغطية الخدمات المائية والبيئية الحالية في المحافظة.

واضافت أن بيانات تقارير الشركة تستند إلى معايير احتساب محددة وفق المعادلة المعتمدة نظامًا، والتي تعكس وضع مشروعات المحافظة المنفذة وتحت التنفيذ ونسب تغطية الخدمات بشكل دقيق ومغاير للبيانات المنقولة، وذلك بناء على عوامل مهنية وفنية منها عدد التوصيلات المنزلية المنفذة، وأطوال الشبكات وعدد السكان الإجمالي بالمدينة وليس بناء على عدد الأحياء، حيث تختلف الكثافة السكانية من حين لآخر.

مشروعات تمت ترسيتها

وأشارت إلى أنه وفق بيانات العام الحالي 2017 فقد تم ترسية عدد من المشروعات في مجال المياه وخدمات الصرف الصحي في محافظة جدة تضمنت 15 مشروعًا للصرف الصحي ومشروعًا للمياه وجار إنهاء إجراءات تسليم المواقع للمقاولين للبدء بالتنفيذ، وجار العمل أيضًا على استكمال 37 مشروعًا بين توصيلات منزلية وخطوط فرعية ومحطة رفع وخطوط ناقلة (أنفاق) ضمن منظومة خدمات المياه والصرف الصحي ومحطات تعبئة مياه (أشياب) والتي يعمل قطاع توزيع المياه على انجازها بأقرب وقت ممكن، وسيتم طرح وترسية العديد من المشروعات تباعا حسب الخطط والاولويات التي تعمل عليها شركة المياه الوطنية لرفع نسبة التغطية في محافظة جدة خصوصا، وذلك تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني، والتنسيق مع الجهات المختصة لتوفير أراض تخصص لإنشاء محطات معالجة مياه ومحطات رفع وخزانات مياه استراتيجية جديدة في مناطق متفرقة بمحافظة جدة وباقي مناطق المملكة. وفيما يتعلق بإنجاز المشروعات الجارية فهناك متابعة حثيثة و دورية على تنفيذ أعمال المشروعات والتأكيد على المقاولين برفع معدلات الانجاز ضمن الوقت والتكلفة المحددة وضمن معايير السلامة والجودة لشركة المياه الوطنية كما تقوم الشركة بالتنسيق مع جميع الجهات ذات العلاقة بشكل يومي عن طريق المخاطبات والاجتماعات الدورية وذلك فيما يخص تذليل العقبات التي تواجه المشروعات واستخراج تصاريحها.

تخفيض نسب التعثر

وأكدت أن الشركة قامت بجهود حثيثة ومستمرة نتج عنها تخفيض نسب المشروعات المتعثرة في قطاعي خدمات المياه والصرف الصحي بمحافظة جدة إجمالًا من قرابة 51 % بنهاية شهر ديسمبر من عام 2016 إلى قرابة 18 % ، وذلك بدراسة أسباب التعثر وعمل الحلول اللازمة وتذليل العقبات والمسببات التي أدت لهذا التعثر ويتم الرفع بالمشروعات بصفة شهرية وتحديثها مع العمل عليها كدروس مستفادة عند طرح المشروعات الجديدة.

وكان رئيس ديوان المراقبة العامة الدكتور حسام العنقري قد رفع تقريرا إلى معالي وزير البيئة والمياه والزراعة في الثاني من شهر صفر الماضي تضمن مجموعة من الملاحظات عن تعثر وتأخر مشروعات الصرف الصحي في محافظة جدة جدة وطالب الديوان الوزارة باتخاذ اللازم حيال تلك الملاحظات وفق ماورد في التقرير المكون من عشرين صفحة والذي نشرت المدينة مقتطفات منه في الأسبوع الماضي.

المصدر: المدينة

الحائلي يجدول ديون المياه.. ومحكمة جدة تمهله شهرا

وافقت شركة المياه الوطنية، على طلب إدارة نادي الاتحاد، بجدولة المبلغ المستحق والذي يبلغ “973” ألف ريال، لإنهاء القضية المرفوعة على النادي في محكمة التنفيذ بجدة.

وسارع رئيس الاتحاد، أنمار الحائلي، بسداد الدفعة الأولى من الجدولة المتفق عليها بتحويل مبلغ “324” ألف ريال لحساب الشركة.

من جهة أخرى، أمهل قاضي محكمة التنفيذ بجدة، إدارة نادي الاتحاد شهرا لمراجعة مطالبات شركة تأجير السيارات، وعدد من الفنادق بجدة، إلى جانب مطالبة اللاعب أحمد عسيري بمبلغ مليوني و700 ألف، عبر شيك بدون رصيد تسلمه في موسم 2014، من رئيس النادي آنذاك إبراهيم البلوي، ثم عقد جلسة أخرة لتثبيت المبالغ المالية المستحقة للمشتركين، والتي بلغت في مجملها “8” ملايين ريال.

المصدر: عين اليوم