مهرجان أيام جدة الكوميدية

مهرجان ايام جدة الكوميدية في جدة من تاريخ ٢٢ -٢٥ فبراير يستضيف نخبة من نجوم الكوميديا العرب في عروض كوميدية شيقة مع الكثير من الجوائز والمفاجآت في معرض الحارث


التذاكر بـ ١٠٠،٢٠٠،٣٠٠ متوفرة في فروع فيرجن ميجاستورز او الشراء عن طريق النت من خلال الرابط التالى

شراء تذاكر مهرجان ايام جدة الكوميدية

الذهاب إلي الصفحة الرسمية للمهرجان


غرفة جدة تكشف استعداداتها لإطلاق مهرجان المأكولات غدا

تكشف غرفة جدة في لقاء إعلامي تعقده غدا عن استعداداتها النهائية لإطلاق فعاليات مهرجان جدة للمأكولات في نسخته الثانية والمقرر انطلاق فعالياته خلال الفترة من 10 – 20 يناير المقبل.

وقال أمين عام غرفة جدة حسن دحلان إن سوق الضيافة السعودي يعتبر أحد أكثر الأسواق الجاذبة للشركات الإقليمية والعربية، ومهرجان جدة للمأكولات الذي ينظم في نسخته الثانية يهدف إلى جذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية في هذا النشاط ودعم السياحة في جدة وإتاحة الفرصة لإبراز والتعريف بالعلامات التجارية المحلية والأجنبية في مجال الضيافة ورفع المستوى الصحي لقيمة الغذاء إضافة لحل العقبات التي تواجه قطاع الضيافة مع دعم رواد الأعمال من خلال إبراز مناشطهم ودعم جانب الترفيه من خلال الفعاليات المصاحبة في المهرجان، مشيرا إلى رفع المهرجان المستوى الصحي لقيمة الغذاء، من خلال الوقوف عبر اللقاءات والفعاليات التي ستسهم في خدمة قطاع الضيافة.

وأبرز التنوع الذي تحظى به فعاليات المهرجان من عروض مرتبطة بعالم الأكل تناسب جميع أفراد العائلة إضافة لاحتضانه العروض الترفيهية المختلفة وتنظيم أركان للأطفال ومشاركات عدد من المطاعم المعروفة وأشهر الطهاة العالميين وخاصة أن هذا الحدث يأتي تماشيا مع رؤية 2030 ورغبة في الارتقاء بقطاع الضيافة وتأثيره بشكل إيجابي على الاقتصاد الوطني.

ويتطرق اللقاء للتعريف بالتنوع في فعاليات المهرجان الذي يتربع على مساحة 30 ألف متر مربع، ويأتي تنظيمه بموافقة محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد، وسعي هذه التظاهرة لترسيخ رؤيته في أن يكون من أهم الفعاليات الرائدة في منطقة مكة المكرمة عبر رسالته المتمثلة في النهوض بصناعة الضيافة السعودية.

المصدر: عين اليوم

«جدة حكايتنا» يجذب العائلات والأطفال بالمسرح وحديقة الحيوان

يستقطب مهرجان (جدة حكايتنا) الصيفي الذي ينظمه مجلس التنمية السياحية بمدينة جدة على مساحة 50 ألف متر مربع العائلات والأطفال ببرامج متنوعة، منها حديقة الحيوانات والمسرح والملاهي وخيمة الأسر المنتجة والمطاعم، وتستمر الفعاليات لمدة 90 يومًا، وقد أعرب عدد من الزوار عن إعجابهم بالفعاليات، مشيرين إلى أن الجانب السلبي الأبرز للمهرجان ضعف التسويق.

وقالت ألطاف العتيبي- من سكان جدة إنها لم تعلم عن المهرجان إلا من خلال تقنية السناب شات والتي شاهدت من خلالها مقاطع من الفعاليات، مما شجعها على زيارتها وأضافت أن أكثر ما لفت انتباهها هو السوق الحر وتنوع ما يعرض من منتجات، مشيرة إلى ضرورة الاهتمام بالتكييف.

وتتفق غدير طلال إحدى المتطوعات والمنظمات للمهرجان مع ألطاف في أن «جدة حكايتنا» يحتاج إلى تسويق أكثر مقارنة مع غيره من المهرجانات.

بدوره أكد أحد البائعين في المهرجان على جزئية التسويق للمهرجان وأنه أكثر ما يعانون منه، حيث ذكر أن قلة الإعلانات ساهمت في قلة الزوار . وقال حسين أحمد العطاس الهاشمي- من مدينة الرياض إنه يبيع في أحد الأركان بالسوق الحر، مضيفًا أن المهرجان في بدايته ويأمل في كثرة الإقبال في الأيام القادمة.

وقال الطفل أشرف معوض أنه علم بالمهرجان الترفيهي من (الانستقرام) .

وشدد محمد عمر على أهمية الإعلانات في جذب الزوار.

أما الطفلة لمي عبدالعزيز التي كانت تتجول في حديقة الحيوانات فقالت إنها حضرت مع والدها مبدية سعادتها وإعجابها بالمهرجان وفعالية الطفل.

المصدر: المدينة

350 طفلاً يشاركون يومياً في رسم جدارية الألوان بمهرجان “جدة حكايتنا”

يواصل مهرجان جدة حكايتنا الذي يقام بتنظيم من جمعية مراكز الأحياء جذب زوار وسكّان عروس البحر بتقديم فعاليات ومفاجآت للزوار حيث يستقبل المهرجان أكثر من 350 طفلاً يومياً يشاركون برسم جدارية الألوان التوعوية التفاعلية التي لاقت استحسان الأهالي والزوار وشهدت تنافساً وتفاعلاً غير مسبوق من قبل الأطفال المشاركين.

وشهد المهرجان تنظيم مسيرة الوطن ضمت عددا كبيراً من الأطفال والكشافة وعددا كبيرا من نجوم الإعلام والسوشل ميديا يتقدمهم العلم السعودي وقام الجميع بترديد الأناشيد والشيلات الوطنية وجابت المسيرة جميع مرافق المهرجان وانتهت بالوقوف على المسرح وترديد النشيد الوطني ولاقت تفاعلا وتصفيقا من الزوار بعدها استمرت فعاليات المسرح والسيرك والرقصات الشعبية والعربية إضافة إلى المسابقات وتسليم الجوائز والتصوير ومداعبة بعض الحيوانات المفترسة.

يذكر أن مهرجان جدة حكايتنا مستمر إلى نهاية شهر ذي الحجة ويدار بكوادر إدارية سعودية خالصة عملت جمعية مراكز الأحياء على تدريبهم وإعطائهم الفرصة حتى يثبتوا نجاحهم وتفوق الشاب السعودي في جميع الميادين وهذا ما لمسه الجميع حيث أثبت المهرجان تفوقه يوماً بعد يوم على جميع المهرجانات المماثلة من حيث التنظيم وحسن الاستقبال وتنوع المرافق وسرعة الاستجابة لكل طارئ.

1

2

3

«صيف جدة» يختتم فعالياته مستقطبا مليوني زائر في 30 يوما

اختتمت مساء أمس فعاليات صيف جدة 38 في نسخته الـ 19 بمجمع العرب، بعد أن استقطب أكثر من مليوني زائر من داخل المملكة وخارجها عبر 50 فعالية تعايش معها مختلف شرائح المجتمع طيلة 30 يوما من المتعة والإثارة، وسط تنافس 70 مدينة ترفيهية و360 مركزا تجاريا على استقطاب زوار عروس البحر الحمر مما يزيد المنتج السياحي السعودي رسوخا وتنوعا وجعله خيارا مفضلا للعوائل والأسر.

وشهد اختتام الفعاليات إجراء سحب جاء ضمن 12 سحبا استضافتها المراكز التجارية والمدن السياحية بمحافظة جدة، حيث تجاوزت قيمة الجوائز لنسخة «صيف جدة» هذا العام الـ 2 مليون ريال، وتوزيع العديد من الجوائز العينية والقسائم الشرائية. وكان برنامج اختتام فعاليات صيف جدة 38 قد اشتمل على كلمة لممثل الراعي الرئيسي لصيف جدة أمجد جابر، أبرز فيها مقومات مدينة جدة كمقصد سياحي في المملكة وتطور قطاع السياحة فيها الذي يسير في الطريق الصحيح.

وتحدثت من جانبها عميدة كلية جدة العالمية د. نادية باعشن، عن شراكة الكلية مع غرفة جدة في دعم مثل هذه المناشط السياحية، ذات القيمة المضافة، على الحراك الاستثماري والتنموي، مشيرة إلى أن كلية جدة العالمية ليست مجرد صرح يضاف إلى أفق مدينة جدة التعليمي، بل لها انتشار في كل ما يدعم نهضة جدة وتقدمها وفق رؤية وضاحة تتمثل في أن تكون منشأة تعليمية خاصة رائدة في مجالات التصميم والتجارة من خلال تميز مناهجها وتعزيز مجتمع التعلم الإبداعي.

بدوره، أكد أمين عام غرفة جدة المكلف مازن كتبي، أن صيف جدة 38 الذي انطلق منذ 19 عاما استطاع أن يتربع على عرش السياحية الخليجية والعربية والعالمية.

المصدر: اليوم